رسالة اليوم

الأحد 21 يونيو 2020

تأمل: التهاون مع الخطية

2 صموئيل 14

أخطأ داود عندما لم يُنفذ حكم الناموس على أمنون (2صم 13) وكان عقاب أمنون حسب الناموس هو الموت (تث 22). وقام أبشالوم بدافع الثأر والانتقام لأخته بقتل أمنون غدرًا، وهرب من وجه أبيه ليختبئ في جشور.

ونجد هنا أن صراعًا نشب في قلب داود، فإنه من جهة لم يعاقب أمنون ومن الجهة الأخرى قام أبشالوم بمعاقبته، فهل أخطأ أبشالوم؟.. أيعاقب أبشالوم أم يتركه؟..

لماذا هذا الصراع؟.. أما كان يمكن لداود أن ينهيه بحسم من البداية؟..

وهنا نرى نتيجة التهاون مع الخطية والتي تسببت في أصعب الأمور في حياة داود.

ليتنا نقف بحسم في الصراع مع الخطية حتى لا تسمم حياتنا، وهذا يحتاج منا الشجاعة والتمسك بالحق.

يا رب ساعدني أن أواجه نفسي بشجاعة وأن أعترف بخطيتي دون مواربة.