رسالة اليوم

الأحد 3 مايو 2020

تأمل: احتياج للمساندة

أعمال 9: 26- 42

عندما وصل شاول إلى أورشليم، حاول أن ينضم إلى التلاميذ، ولكنهم خافوا منه ولم يصدقوا أنه أصبح تلميذًا. أحيانًا كثيرة نقابل مَن يتعرضون لمشاعر الرفض وعدم القبول، سواء من أصدقاء أو معارف، وهذا كافي بزرع مشاعر اليأس والإحباط والحزن في النفس. وهنا جاء دور الرسول برنابا، لقد كان سندًا ونصيرًا في وقت الوحدة والضيق، إذ بادر وأخذ شاول وأحضره للتلاميذ وطمأنهم بشأنه. وهذا الأمر يتطلب الإحساس بالآخرين وأيضًا شجاعة واستعداد للمساندة.

لقد كان الرسول برنابا صديقًا لغير المرغوب فيهم! حاول اليوم أن تكون مثل برنابا لشخص يحتاج مساندتك.