مرقس ١: ١ - ٢٠

مرقس ١

يوحنا المعمدان يمهد الطريق

١ بَدءُ إنجيلِ يَسوعَ المَسيحِ ابنِ اللهِ،

٢ كما هو مَكتوبٌ في الأنبياءِ: «ها أنا أُرسِلُ أمامَ وجهِكَ مَلاكي، الّذي يُهَيِّئُ طريقَكَ قُدّامَكَ.

٣ صوتُ صارِخٍ في البَرّيَّةِ: أعِدّوا طريقَ الرَّبِّ، اصنَعوا سُبُلهُ مُستَقيمَةً».

٤ كانَ يوحَنا يُعَمِّدُ في البَرّيَّةِ ويَكرِزُ بمَعموديَّةِ التَّوْبَةِ لمَغفِرَةِ الخطايا.

٥ وخرجَ إليهِ جميعُ كورَةِ اليَهوديَّةِ وأهلُ أورُشَليمَ واعتَمَدوا جميعُهُمْ مِنهُ في نهرِ الأُردُنِّ، مُعتَرِفينَ بخطاياهُمْ.

٦ وكانَ يوحَنا يَلبَسُ وبَرَ الإبِلِ، ومِنطَقَةً مِنْ جِلدٍ علَى حَقوَيهِ، ويأكُلُ جَرادًا وعَسَلًا بَرّيًّا.

٧ وكانَ يَكرِزُ قائلًا: «يأتي بَعدي مَنْ هو أقوَى مِنّي، الّذي لَستُ أهلًا أنْ أنحَنيَ وأحُلَّ سُيورَ حِذائهِ.

٨ أنا عَمَّدتُكُمْ بالماءِ، وأمّا هو فسيُعَمِّدُكُمْ بالرّوحِ القُدُسِ».

معمودية يسوع المسيح

٩ وفي تِلكَ الأيّامِ جاءَ يَسوعُ مِنْ ناصِرَةِ الجَليلِ واعتَمَدَ مِنْ يوحَنا في الأُردُنِّ.

١٠ ولِلوقتِ وهو صاعِدٌ مِنَ الماءِ رأى السماواتِ قد انشَقَّتْ، والرّوحَ مِثلَ حَمامَةٍ نازِلًا علَيهِ.

١١ وكانَ صوتٌ مِنَ السماواتِ: «أنتَ ابني الحَبيبُ الّذي بهِ سُرِرتُ».

تجربة المسيح


١٢ ولِلوقتِ أخرَجَهُ الرّوحُ إلَى البَرّيَّةِ،

١٣ وكانَ هناكَ في البَرّيَّةِ أربَعينَ يومًا يُجَرَّبُ مِنَ الشَّيطانِ. وكانَ مع الوُحوشِ. وصارَتِ المَلائكَةُ تخدِمُهُ.

دعوة التلاميذ الأولين

١٤ وبَعدَما أُسلِمَ يوحَنا جاءَ يَسوعُ إلَى الجَليلِ يَكرِزُ ببِشارَةِ ملكوتِ اللهِ

١٥ ويقولُ: «قد كمَلَ الزَّمانُ واقتَرَبَ ملكوتُ اللهِ، فتوبوا وآمِنوا بالإنجيلِ».


١٦ وفيما هو يَمشي عِندَ بحرِ الجَليلِ أبصَرَ سِمعانَ وأندَراوُسَ أخاهُ يُلقيانِ شَبَكَةً في البحرِ، فإنَّهُما كانا صَيّادَينِ.

١٧ فقالَ لهُما يَسوعُ: «هَلُمَّ ورائي فأجعَلُكُما تصيرانِ صَيّادَيِ النّاسِ».

١٨ فللوقتِ ترَكا شِباكَهُما وتَبِعاهُ.

١٩ ثُمَّ اجتازَ مِنْ هناكَ قَليلًا فرأى يعقوبَ بنَ زَبدي ويوحَنا أخاهُ، وهُما في السَّفينَةِ يُصلِحانِ الشِّباكَ.

٢٠ فدَعاهُما للوقتِ. فترَكا أباهُما زَبدي في السَّفينَةِ مع الأجرَى وذَهَبا وراءَهُ.

تأمل: أعدوا طريق الرب

مرقس 1 : 1-20

يريد مرقس الرسول في بشارته أن يؤكد شخصية ربنا يسوع المسيح فبدأ بالنبوة عن يوحنا المعمدان الذي جاء ليهيء الطريق أمامه (ع2). وشهادته عنه وكرازته قائلًا: يأتي بعدي من هو أقوى مني .. (ع7).

كان هذا هو الاستعداد لقدوم ربنا يسوع المسيح ، ولكنه ماذا يعني لنا اليوم؟ يوحنا المعمدان لخصه في عبارة بسيطة: "فاصنَعوا أثمارًا تليقُ بالتَّوْبَةِ" (لو 8:3)، وهنا يقول مرقس الرسول "كانَ يوحَنا يُعَمِّدُ في البَرّيَّةِ ويَكرِزُ بمَعموديَّةِ التَّوْبَةِ لمَغفِرَةِ الخطايا." (ع4).

عندما يدخل الرب يسوع إلى حياتنا، هناك أمور كثيرة ينبغي أن تتغير وتتخذ مسلكًا جديدًا. الأمور القديمة ينبغي أن تفسح مكانًا للجديد.

يعوزنا أن نكون مثل الآنية الجديدة المعدة لاستقبال ربنا يسوع المسيح تاركين أعمال الماضي وظلمته.

أشكرك ربي يا من أتيت إلى حياتي وقلبي. منحتني نورًا وغفرانًا لخطاياي. أجعلني أهلًا لهذه الحياة الجديدة التي فيك، لأحيا كلمتك: "إذًا إنْ كانَ أحَدٌ في المَسيحِ فهو خَليقَةٌ جديدَةٌ: الأشياءُ العتِيقَةُ قد مَضَتْ، هوذا الكُلُّ قد صارَ جديدًا." (2كو5: 17)

شارك الرسالة
صموئيل الثاني ١٦: ١ - ٢٣

صموئيل الثاني ١٦

داود وصيبا

١ ولَمّا عَبَرَ داوُدُ قَليلًا عن القِمَّةِ، إذا بصيبا غُلامِ مَفيبوشَثَ قد لَقيَهُ بحِمارَينِ مَشدودَينِ، علَيهِما مِئَتا رَغيفِ خُبزٍ ومِئَةُ عُنقودِ زَبيبٍ ومِئَةُ قُرصِ تينٍ وزِقُّ خمرٍ.

٢ فقالَ المَلِكُ لصيبا: «ما لكَ وهذِهِ؟» فقالَ صيبا: «الحِمارانِ لبَيتِ المَلِكِ للرُّكوبِ، والخُبزُ والتّينُ للغِلمانِ ليأكُلوا، والخمرُ ليَشرَبَهُ مَنْ أعيا في البَرّيَّةِ».

٣ فقالَ المَلِكُ: «وأين ابنُ سيِّدِكَ؟» فقالَ صيبا للمَلِكِ: «هوذا هو مُقيمٌ في أورُشَليمَ، لأنَّهُ قالَ: اليومَ يَرُدُّ لي بَيتُ إسرائيلَ مَملكَةَ أبي».

٤ فقالَ المَلِكُ لصيبا: «هوذا لكَ كُلُّ ما لمَفيبوشَثَ». فقالَ صيبا: «سجَدتُ! لَيتَني أجِدُ نِعمَةً في عَينَيكَ يا سيِّدي المَلِكَ».

شمعي يَسُب داود

٥ ولَمّا جاءَ المَلِكُ داوُدُ إلَى بَحوريمَ إذا برَجُلٍ خارِجٍ مِنْ هناكَ مِنْ عَشيرَةِ بَيتِ شاوُلَ، اسمُهُ شِمعي بنُ جيرا، يَسُبُّ وهو يَخرُجُ،

٦ ويَرشُقُ بالحِجارَةِ داوُدَ وجميعَ عَبيدِ المَلِكِ داوُدَ وجميعُ الشَّعبِ وجميعُ الجَبابِرَةِ عن يَمينِهِ وعَنْ يَسارِهِ.

٧ وهكذا كانَ شِمعي يقولُ في سبِّهِ: «اخرُجِ! اخرُجْ يا رَجُلَ الدِّماءِ ورَجُلَ بَليَّعالَ!

٨ قد رَدَّ الرَّبُّ علَيكَ كُلَّ دِماءِ بَيتِ شاوُلَ الّذي مَلكتَ عِوَضًا عنهُ، وقَدْ دَفَعَ الرَّبُّ المَملكَةَ ليَدِ أبشالومَ ابنِكَ، وها أنتَ واقِعٌ بشَرِّكَ لأنَّكَ رَجُلُ دِماءٍ».

٩ فقالَ أبيشايُ ابنُ صَرويَةَ للمَلِكِ: «لماذا يَسُبُّ هذا الكلبُ المَيتُ سيِّدي المَلِكَ؟ دَعني أعبُرُ فأقطَعَ رأسَهُ».

١٠ فقالَ المَلِكُ: «ما لي ولكُمْ يا بَني صَرويَةَ! دَعوهُ يَسُبَّ لأنَّ الرَّبَّ قالَ لهُ: سُبَّ داوُدَ. ومَنْ يقولُ: لماذا تفعَلُ هكذا؟»

١١ وقالَ داوُدُ لأبيشايَ ولِجميعِ عَبيدِهِ: «هوذا ابني الّذي خرجَ مِنْ أحشائي يَطلُبُ نَفسي، فكمْ بالحَريِّ الآنَ بَنيامينيٌّ؟ دَعوهُ يَسُبَّ لأنَّ الرَّبَّ قالَ لهُ.

١٢ لَعَلَّ الرَّبَّ يَنظُرُ إلَى مَذَلَّتي ويُكافِئُني الرَّبُّ خَيرًا عِوَضَ مَسَبَّتِهِ بهذا اليومِ».

١٣ وإذ كانَ داوُدُ ورِجالُهُ يَسيرونَ في الطريقِ، كانَ شِمعي يَسيرُ في جانِبِ الجَبَلِ مُقابِلهُ ويَسُبُّ وهو سائرٌ ويَرشُقُ بالحِجارَةِ مُقابِلهُ ويَذري التُّرابَ.

١٤ وجاءَ المَلِكُ وكُلُّ الشَّعبِ الّذينَ معهُ وقَدْ أعيَوْا فاستَراحوا هناكَ.

مشورة أخيتوفل

١٥ وأمّا أبشالومُ وجميعُ الشَّعبِ رِجالُ إسرائيلَ، فأتَوْا إلَى أورُشَليمَ وأخيتوفلُ معهُمْ.

١٦ ولَمّا جاءَ حوشايُ الأركيُّ صاحِبُ داوُدَ إلَى أبشالومَ، قالَ حوشايُ لأبشالومَ: «ليَحيَ المَلِكُ! ليَحيَ المَلِكُ!»

١٧ فقالَ أبشالومُ لحوشايَ: «أهذا مَعروفُكَ مع صاحِبِكَ؟ لماذا لم تذهَبْ مع صاحِبِكَ؟»

١٨ فقالَ حوشايُ لأبشالومَ: «كلّا، ولكن الّذي اختارَهُ الرَّبُّ وهذا الشَّعبُ وكُلُّ رِجالِ إسرائيلَ فلهُ أكونُ ومَعَهُ أُقيمُ.

١٩ وثانيًا: مَنْ أخدِمُ؟ أليس بَينَ يَدَيِ ابنِهِ؟ كما خَدَمتُ بَينَ يَدَيْ أبيكَ كذلكَ أكونُ بَينَ يَدَيكَ».


٢٠ وقالَ أبشالومُ لأخيتوفلَ: «أعطوا مَشورَةً، ماذا نَفعَلُ؟».

٢١ فقالَ أخيتوفلُ لأبشالومَ: «ادخُلْ إلَى سراريِّ أبيكَ اللَّواتي ترَكَهُنَّ لحِفظِ البَيتِ، فيَسمَعَ كُلُّ إسرائيلَ أنَّكَ قد صِرتَ مَكروهًا مِنْ أبيكَ، فتتَشَدَّدَ أيدي جميعِ الّذينَ معكَ».

٢٢ فنَصَبوا لأبشالومَ الخَيمَةَ علَى السَّطحِ، ودَخَلَ أبشالومُ إلَى سراريِّ أبيهِ أمامَ جميعِ إسرائيلَ.

٢٣ وكانتْ مَشورَةُ أخيتوفلَ الّتي كانَ يُشيرُ بها في تِلكَ الأيّامِ كمَنْ يَسألُ بكلامِ اللهِ. هكذا كُلُّ مَشورَةِ أخيتوفلَ علَى داوُدَ وعلَى أبشالومَ جميعًا.

دانيال ١٠: ١ إلى ١١: ١

دانيال ١٠

رؤيا دانيآل للملاك

١ في السَّنَةِ الثّالِثَةِ لكورَشَ مَلِكِ فارِسَ كُشِفَ أمرٌ لدانيآلَ الّذي سُمّيَ باسمِ بلطَشاصَّرَ. والأمرُ حَقٌّ والجِهادُ عظيمٌ، وفَهِمَ الأمرَ ولهُ مَعرِفَةُ الرّؤيا.

٢ في تِلكَ الأيّامِ أنا دانيآلَ كُنتُ نائحًا ثَلاثَةَ أسابيعِ أيّامٍ

٣ لم آكُلْ طَعامًا شَهيًّا ولَمْ يَدخُلْ في فمي لَحمٌ ولا خمرٌ، ولَمْ أدَّهِنْ حتَّى تمَّتْ ثَلاثَةُ أسابيعِ أيّامٍ.

٤ وفي اليومِ الرّابِعِ والعِشرينَ مِنَ الشَّهرِ الأوَّلِ، إذ كُنتُ علَى جانِبِ النَّهرِ العظيمِ هو دِجلَةُ،

٥ رَفَعتُ ونَظَرتُ فإذا برَجُلٍ لابِسٍ كتّانًا، وحَقواهُ مُتَنَطِّقانِ بذَهَبِ أوفازَ،

٦ وجِسمُهُ كالزَّبَرجَدِ، ووجهُهُ كمَنظَرِ البَرقِ، وعَيناهُ كمِصباحَيْ نارٍ، وذِراعاهُ ورِجلاهُ كعَينِ النُّحاسِ المَصقول، وصوتُ كلامِهِ كصوتِ جُمهورٍ.

٧ فرأيتُ أنا دانيآلُ الرّؤيا وحدي، والرِّجالُ الّذينَ كانوا مَعي لم يَرَوْا الرّؤيا، لكن وقَعَ علَيهِمِ ارتِعادٌ عظيمٌ، فهَرَبوا ليَختَبِئوا.

٨ فبَقيتُ أنا وحدي، ورأيتُ هذِهِ الرّؤيا العظيمَةَ. ولَمْ تبقَ فيَّ قوَّةٌ، ونَضارَتي تحَوَّلَتْ فيَّ إلَى فسادٍ، ولَمْ أضبِطْ قوَّةً.

٩ وسَمِعتُ صوتَ كلامِهِ. ولَمّا سمِعتُ صوتَ كلامِهِ كُنتُ مُسَبَّخًا علَى وجهي، ووجهي إلَى الأرضِ.

١٠ وإذا بيَدٍ لَمَسَتني وأقامَتني مُرتَجِفًا علَى رُكبَتَيَّ وعلَى كفَّيْ يَدَيَّ.

١١ وقالَ لي: «يا دانيآلُ، أيُّها الرَّجُلُ المَحبوبُ افهَمِ الكلامَ الّذي أُكلِّمُكَ بهِ، وقُمْ علَى مَقامِكَ لأنّي الآنَ أُرسِلتُ إلَيكَ». ولَمّا تكلَّمَ مَعي بهذا الكلامِ قُمتُ مُرتَعِدًا.

١٢ فقالَ لي: «لا تخَفْ يا دانيآلُ، لأنَّهُ مِنَ اليومِ الأوَّلِ الّذي فيهِ جَعَلتَ قَلبَكَ للفَهمِ ولإذلالِ نَفسِكَ قُدّامَ إلهِكَ، سُمِعَ كلامُكَ، وأنا أتَيتُ لأجلِ كلامِكَ.

١٣ ورَئيسُ مَملكَةِ فارِسَ وقَفَ مُقابِلي واحِدًا وعِشرينَ يومًا، وهوذا ميخائيلُ واحِدٌ مِنَ الرّؤَساءِ الأوَّلينَ جاءَ لإعانَتي، وأنا أُبقيتُ هناكَ عِندَ مُلوكِ فارِسَ.

١٤ وجِئتُ لأُفهِمَكَ ما يُصيبُ شَعبَكَ في الأيّامِ الأخيرَةِ، لأنَّ الرّؤيا إلَى أيّامٍ بَعدُ».


١٥ فلَمّا تكلَّمَ مَعي بمِثلِ هذا الكلامِ جَعَلتُ وجهي إلَى الأرضِ وصَمَتُّ.

١٦ وهوذا كشِبهِ بَني آدَمَ لَمَسَ شَفَتَيَّ، ففَتَحتُ فمي وتَكلَّمتُ وقُلتُ للواقِفِ أمامي: «يا سيِّدي، بالرّؤيا انقَلَبَتْ علَيَّ أوجاعي فما ضَبَطتُ قوَّةً.

١٧ فكيفَ يستطيعُ عَبدُ سيِّدي هذا أنْ يتَكلَّمَ مع سيِّدي هذا وأنا فحالًا، لم تثبُتْ فيَّ قوَّةٌ ولَمْ تبقَ فيَّ نَسَمَةٌ؟».

١٨ فعادَ ولَمَسَني كمَنظَرِ إنسانٍ وقَوّاني،

١٩ وقالَ: «لا تخَفْ أيُّها الرَّجُلُ المَحبوبُ. سلامٌ لكَ. تشَدَّدْ. تقَوَّ». ولَمّا كلَّمَني تقَوَّيتُ وقُلتُ: «ليَتَكلَّمْ سيِّدي لأنَّكَ قَوَّيتَني».

٢٠ فقالَ: «هل عَرَفتَ لماذا جِئتُ إلَيكَ؟ فالآنَ أرجِعُ وأُحارِبُ رَئيسَ فارِسَ. فإذا خرجتُ هوذا رَئيسُ اليونانِ يأتي.

٢١ ولكني أُخبِرُكَ بالمَرسومِ في كِتابِ الحَقِّ. ولا أحَدٌ يتَمَسَّكُ مَعي علَى هؤُلاءِ إلّا ميخائيلُ رَئيسُكُمْ.


دانيال ١١

ملك الجنوب وملك الشمال

١ «وأنا في السَّنَةِ الأولَى لداريّوسَ الماديِّ وقَفتُ لأُشَدِّدَهُ وأُقَوّيَهُ.

نهاية قراءات يوم 174
شارك قراءات اليوم

رسالة اليوم

دلوقتي من خلال تطبيق 
#راديو_الكتاب_المقدس 
تقدر تسمع كلمة ربنا طول اليوم
التطبيق متاح للأندرويد والأيفون
للتحميل استخدام اللينك ده
BSE.to/radio

شارك الرسالة
الرسائل السابقة