مرقس ١: ٢١ - ٤٥

مرقس ١

طرد روح نجس

٢١ ثُمَّ دَخَلوا كفرَناحومَ، ولِلوقتِ دَخَلَ المَجمَعَ في السَّبتِ وصارَ يُعَلِّمُ.

٢٢ فبُهِتوا مِنْ تعليمِهِ لأنَّهُ كانَ يُعَلِّمُهُمْ كمَنْ لهُ سُلطانٌ وليس كالكتبةِ.

٢٣ وكانَ في مَجمَعِهِمْ رَجُلٌ بهِ روحٌ نَجِسٌ، فصَرَخَ

٢٤ قائلًا: «آهِ! ما لنا ولكَ يا يَسوعُ النّاصِريُّ؟ أتَيتَ لتُهلِكَنا! أنا أعرِفُكَ مَنْ أنتَ: قُدّوسُ اللهِ!».

٢٥ فانتَهَرَهُ يَسوعُ قائلًا: «اخرَسْ! واخرُجْ مِنهُ!».

٢٦ فصَرَعَهُ الرّوحُ النَّجِسُ وصاحَ بصوتٍ عظيمٍ وخرجَ مِنهُ.

٢٧ فتحَيَّروا كُلُّهُمْ، حتَّى سألَ بَعضُهُمْ بَعضًا قائلينَ: «ما هذا؟ ما هو هذا التَّعليمُ الجديدُ؟ لأنَّهُ بسُلطانٍ يأمُرُ حتَّى الأرواحَ النَّجِسَةَ فتُطيعُهُ!».

٢٨ فخرجَ خَبَرُهُ للوقتِ في كُلِّ الكورَةِ المُحيطَةِ بالجَليلِ.

شفاء حماة سِمعان وآخرين

٢٩ ولَمّا خرجوا مِنَ المَجمَعِ جاءوا للوقتِ إلَى بَيتِ سِمعانَ وأندَراوُسَ مع يعقوبَ ويوحَنا،

٣٠ وكانتْ حَماةُ سِمعانَ مُضطَجِعَةً مَحمومَةً، فللوقتِ أخبَروهُ عنها.

٣١ فتقَدَّمَ وأقامَها ماسِكًا بيَدِها، فترَكَتها الحُمَّى حالًا وصارَتْ تخدِمُهُمْ.

٣٢ ولَمّا صارَ المساءُ، إذ غَرَبَتِ الشَّمسُ، قَدَّموا إليهِ جميعَ السُّقَماءِ والمَجانينَ.

٣٣ وكانتِ المدينةُ كُلُّها مُجتَمِعَةً علَى البابِ.

٣٤ فشَفَى كثيرينَ كانوا مَرضَى بأمراضٍ مُختَلِفَةٍ، وأخرَجَ شَياطينَ كثيرَةً، ولَمْ يَدَعِ الشَّياطينَ يتَكلَّمونَ لأنَّهُمْ عَرَفوهُ.

التبشير في الجليل

٣٥ وفي الصُّبحِ باكِرًا جِدًّا قامَ وخرجَ ومَضَى إلَى مَوْضِعٍ خَلاءٍ، وكانَ يُصَلّي هناكَ،

٣٦ فتبِعَهُ سِمعانُ والّذينَ معهُ.

٣٧ ولَمّا وجَدوهُ قالوا لهُ: «إنَّ الجميعَ يَطلُبونَكَ».

٣٨ فقالَ لهُمْ: «لنَذهَبْ إلَى القرَى المُجاوِرَةِ لأكرِزَ هناكَ أيضًا، لأنّي لهذا خرجتُ».

٣٩ فكانَ يَكرِزُ في مجامعهمْ في كُلِّ الجَليلِ ويُخرِجُ الشَّياطينَ.

شفاء أبرص

٤٠ فأتَى إليهِ أبرَصُ يَطلُبُ إليهِ جاثيًا وقائلًا لهُ: «إنْ أرَدتَ تقدِرْ أنْ تُطَهِّرَني».

٤١ فتحَنَّنَ يَسوعُ ومَدَّ يَدَهُ ولَمَسَهُ وقالَ لهُ: «أُريدُ، فاطهُرْ!».

٤٢ فللوقتِ وهو يتَكلَّمُ ذَهَبَ عنهُ البَرَصُ وطَهَرَ.

٤٣ فانتَهَرَهُ وأرسَلهُ للوقتِ،

٤٤ وقالَ لهُ: «انظُرْ، لا تقُلْ لأحَدٍ شَيئًا، بل اذهَبْ أرِ نَفسَكَ للكاهِنِ وقَدِّمْ عن تطهيرِكَ ما أمَرَ بهِ موسى، شَهادَةً لهُمْ».

٤٥ وأمّا هو فخرجَ وابتَدأ يُنادي كثيرًا ويُذيعُ الخَبَرَ، حتَّى لم يَعُدْ يَقدِرُ أنْ يَدخُلَ مدينةً ظاهِرًا، بل كانَ خارِجًا في مَواضِعَ خاليَةٍ، وكانوا يأتونَ إليهِ مِنْ كُلِّ ناحيَةٍ.

صموئيل الثاني ١٧: ١ - ٢٩

صموئيل الثاني ١٧


١ وقالَ أخيتوفلُ لأبشالومَ: «دَعني أنتَخِبُ اثنَيْ عشَرَ ألفَ رَجُلٍ وأقومُ وأسعَى وراءَ داوُدَ هذِهِ اللَّيلَةَ،

٢ فآتيَ علَيهِ وهو مُتعَبٌ ومُرتَخي اليَدَينِ فأُزعِجُهُ، فيَهرُبَ كُلُّ الشَّعبِ الّذي معهُ، وأضرِبُ المَلِكَ وحدَهُ.

٣ وأرُدَّ جميعَ الشَّعبِ إلَيكَ. كرُجوعِ الجميعِ هو الرَّجُلُ الّذي تطلُبُهُ، فيكونُ كُلُّ الشَّعبِ في سلامٍ».

٤ فحَسُنَ الأمرُ في عَينَيْ أبشالومَ وأعيُنِ جميعِ شُيوخِ إسرائيلَ.

مشورة حوشاي

٥ فقالَ أبشالومُ: «ادعُ أيضًا حوشايَ الأركيَّ فنَسمَعَ ما يقولُ هو أيضًا».

٦ فلَمّا جاءَ حوشايُ إلَى أبشالومَ، كلَّمَهُ أبشالومُ قائلًا: «بمِثلِ هذا الكلامِ تكلَّمَ أخيتوفلُ. أنَعمَلُ حَسَبَ كلامِهِ أم لا؟ تكلَّمْ أنتَ».

٧ فقالَ حوشايُ لأبشالومَ: «لَيسَتْ حَسَنَةً المَشورَةُ الّتي أشارَ بها أخيتوفلُ هذِهِ المَرَّةَ».

٨ ثُمَ قالَ حوشايُ: «أنتَ تعلَمُ أباكَ ورِجالهُ أنهُم جَبابِرَةٌ، وأنَّ أنفُسَهُمْ مُرَّةٌ كدُبَّةٍ مُثكِلٍ في الحَقلِ. وأبوكَ رَجُلُ قِتالٍ ولا يَبيتُ مع الشَّعبِ.

٩ ها هو الآنَ مُختَبِئٌ في إحدَى الحُفَرِ أو أحَدِ الأماكِنِ. ويكونُ إذا سقَطَ بَعضُهُمْ في الِابتِداءِ أنَّ السّامِعَ يَسمَعُ فيقولُ: قد صارَتْ كسرَةٌ في الشَّعبِ الّذي وراءَ أبشالومَ.

١٠ أيضًا ذو البأسِ الّذي قَلبُهُ كقَلبِ الأسَدِ يَذوبُ ذَوَبانًا، لأنَّ جميعَ إسرائيلَ يَعلَمونَ أنَّ أباكَ جَبّارٌ، والّذينَ معهُ ذَوو بأسٍ.

١١ لذلكَ أُشيرُ بأنْ يَجتَمِعَ إلَيكَ كُلُّ إسرائيلَ مِنْ دانَ إلَى بئرِ سبعٍ، كالرَّملِ الّذي علَى البحرِ في الكَثرَةِ، وحَضرَتُكَ سائرٌ في الوَسَطِ.

١٢ ونأتيَ إليهِ إلَى أحَدِ الأماكِنِ حَيثُ هو، ونَنزِلَ علَيهِ نُزولَ الطَّلِّ علَى الأرضِ، ولا يَبقَى مِنهُ ولا مِنْ جميعِ الرِّجالِ الّذينَ معهُ واحِدٌ.

١٣ وإذا انحازَ إلَى مدينةٍ، يَحمِلُ جميعُ إسرائيلَ إلَى تِلكَ المدينةِ حِبالًا، فنَجُرُّها إلَى الوادي حتَّى لا تبقَى هناكَ ولا حَصاةٌ».


١٤ فقالَ أبشالومُ وكُلُّ رِجالِ إسرائيلَ: «إنَّ مَشورَةَ حوشايَ الأركيِّ أحسَنُ مِنْ مَشورَةِ أخيتوفلَ». فإنَّ الرَّبَّ أمَرَ بإبطالِ مَشورَةِ أخيتوفلَ الصّالِحَةِ، لكَيْ يُنزِلَ الرَّبُّ الشَّرَّ بأبشالومَ.

١٥ وقالَ حوشايُ لصادوقَ وأبياثارَ الكاهِنَينِ: «كذا وكذا أشارَ أخيتوفلُ علَى أبشالومَ وعلَى شُيوخِ إسرائيلَ، وكذا وكذا أشَرتُ أنا.

١٦ فالآنَ أرسِلوا عاجِلًا وأخبِروا داوُدَ قائلينَ: لا تبِتْ هذِهِ اللَّيلَةَ في سُهول البَرّيَّةِ، بل اعبُرْ لئَلّا يُبتَلَعَ المَلِكُ وجميعُ الشَّعبِ الّذي معهُ».

١٧ وكانَ يوناثانُ وأخيمَعَصُ واقِفَينِ عِندَ عَينِ روجَلَ، فانطَلَقَتِ الجاريَةُ وأخبَرَتهُما، وهُما ذَهَبا وأخبَرا المَلِكَ داوُدَ، لأنَّهُما لم يَقدِرا أنْ يُرَيا داخِلَينِ المدينةَ.

١٨ فرآهُما غُلامٌ وأخبَرَ أبشالومَ. فذَهَبا كِلاهُما عاجِلًا ودَخَلا بَيتَ رَجُلٍ في بَحوريمَ ولهُ بئرٌ في دارِهِ، فنَزَلا إليها.

١٩ فأخَذَتِ المَرأةُ وفَرَشَتْ سجفًا علَى فمِ البِئرِ وسَطَحَتْ علَيهِ سميذًا فلم يُعلَمِ الأمرُ.

٢٠ فجاءَ عَبيدُ أبشالومَ إلَى المَرأةِ إلَى البَيتِ وقالوا: «أين أخيمَعَصُ ويوناثانُ؟» فقالَتْ لهُمُ المَرأةُ: «قد عَبَرا قَناةَ الماءِ». ولَمّا فتَّشوا ولَمْ يَجِدوهُما رَجَعوا إلَى أورُشَليمَ.


٢١ وبَعدَ ذِهابِهِمْ خرجا مِنَ البِئرِ وذَهَبا وأخبَرا المَلِكَ داوُدَ، وقالا لداوُدَ: «قوموا واعبُروا سريعًا الماءَ، لأنَّ هكذا أشارَ علَيكُمْ أخيتوفلُ».

٢٢ فقامَ داوُدُ وجميعُ الشَّعبِ الّذي معهُ وعَبَروا الأُردُنَّ. وعِندَ ضَوْءِ الصّباحِ لم يَبقَ أحَدٌ لم يَعبُرِ الأُردُنَّ.

٢٣ وأمّا أخيتوفلُ فلَمّا رأى أنَّ مَشورَتَهُ لم يُعمَلْ بها، شَدَّ علَى الحِمارِ وقامَ وانطَلَقَ إلَى بَيتِهِ إلَى مَدينَتِهِ، وأوصَى لبَيتِهِ، وخَنَقَ نَفسَهُ وماتَ ودُفِنَ في قَبرِ أبيهِ.

٢٤ وجاءَ داوُدُ إلَى مَحَنايِمَ. وعَبَرَ أبشالومُ الأُردُنَّ هو وجميعُ رِجالِ إسرائيلَ معهُ.

٢٥ وأقامَ أبشالومُ عَماسا بَدَلَ يوآبَ علَى الجَيشِ. وكانَ عَماسا ابنَ رَجُلٍ اسمُهُ يِثرا الإسرائيليُّ الّذي دَخَلَ إلَى أبيجايِلَ بنتِ ناحاشَ أُختِ صَرويَةَ أُمِّ يوآبَ.

٢٦ ونَزَلَ إسرائيلُ وأبشالومُ في أرضِ جِلعادَ.

٢٧ وكانَ لَمّا جاءَ داوُدُ إلَى مَحَنايِمَ أنَّ شوبيَ بنَ ناحاشَ مِنْ رَبَّةِ بَني عَمّونَ، وماكيرَ بنَ عَمّيئيلَ مِنْ لودَبارَ، وبَرزَلّايَ الجِلعاديَّ مِنْ روجَليمَ،

٢٨ قَدَّموا فرشًا وطُسوسًا وآنيَةَ خَزَفٍ وحِنطَةً وشَعيرًا ودَقيقًا وفَريكًا وفولًا وعَدَسًا وحِمِّصًا مَشويًّا

٢٩ وعَسَلًا وزُبدَةً وضأنًا وجُبنَ بَقَرٍ، لداوُدَ ولِلشَّعبِ الّذي معهُ ليأكُلوا، لأنَّهُمْ قالوا: «الشَّعبُ جَوْعانُ ومُتعَبٌ وعَطشانُ في البَرّيَّةِ».

تأمل: تدبير العناية الإلهية

2صموئيل 17

طلب داود من الرب قائلًا "حَمِّقْ يا رَبُّ مَشورَةَ أخيتوفلَ" (2صم 15: 31)، فاستجابه الله وحمقها بمشورة حوشاي الأركي (2صم 17: 14)، إذ شهد أبشالوم ومن معه بأن مشورة حوشاي أحسن من مشورة أخيتوفل. مع أن الرب نفسه شهد بأن مشورة أخيتوفل هي الأصلح (ع14). وحدث ذلك لكي ينزل الرب الشر بأبشالوم لكل يخلص داود.

دبرت العناية الإلهية أناسًا رفعوا روح داود المعنوية:

  • إتاي الجتي (15: 21 )
  • صادوق وأبياثار الكاهنين، يرسلان له رسالة من الرب عن طريق أخميعص ويوناثان ابنيهما (15: 36)
  • امرأة رجل من بحوريم أخفت ابنيهما داخل بئر بمنزلها (ع16-20)
  • رجالًا أغاثوا داود ورجاله، وقدموا له الفرش والطعام (ع27-29)

نمجدك يا رب لأجل عنايتك ومن أجل كل ما ترتبه لنجاة أتقيائك. آمين.

شارك الرسالة
دانيال ١١: ٢ - ٢٠

دانيال ١١

٢ والآنَ أُخبِرُكَ بالحَقِّ. هوذا ثَلاثَةُ مُلوكٍ أيضًا يَقومونَ في فارِسَ، والرّابِعُ يَستَغني بغِنًى أوفَرَ مِنْ جميعِهِمْ، وحَسَبَ قوَّتِهِ بغِناهُ يُهَيِّجُ الجميعَ علَى مَملكَةِ اليونانِ.

٣ ويَقومُ مَلِكٌ جَبّارٌ ويَتَسَلَّطُ تسَلُّطًا عظيمًا ويَفعَلُ حَسَبَ إرادَتِهِ.

٤ وكقيامِهِ تنكَسِرُ مَملكَتُهُ وتَنقَسِمُ إلَى رياحِ السماءِ الأربَعِ، ولا لعَقِبِهِ ولا حَسَبَ سُلطانِهِ الّذي تسَلَّطَ بهِ، لأنَّ مَملكَتَهُ تنقَرِضُ وتَكونُ لآخَرينَ غَيرِ أولئكَ.

٥ ويَتَقَوَّى مَلِكُ الجَنوبِ. ومِنْ رؤَسائهِ مَنْ يَقوَى علَيهِ ويَتَسَلَّطُ. تسَلُّطٌ عظيمٌ تسَلُّطُهُ.

٦ وبَعدَ سِنينَ يتَعاهَدانِ، وبنتُ مَلِكِ الجَنوبِ تأتي إلَى مَلِكِ الشِّمالِ لإجراءِ الِاتِّفاقِ، ولكن لا تضبِطُ الذِّراعُ قوَّةً، ولا يَقومُ هو ولا ذِراعُهُ. وتُسَلَّمُ هي والّذينَ أتَوْا بها والّذي ولَدَها ومَنْ قَوّاها في تِلكَ الأوقاتِ.

٧ ويَقومُ مِنْ فرعِ أُصولها قائمٌ مَكانَهُ، ويأتي إلَى الجَيشِ ويَدخُلُ حِصنَ مَلِكِ الشِّمالِ ويَعمَلُ بهِمْ ويَقوَى.

٨ ويَسبي إلَى مِصرَ آلِهَتَهُمْ أيضًا مع مَسبوكاتِهِمْ وآنيَتِهِمِ الثَّمينَةِ مِنْ فِضَّةٍ وذَهَبٍ، ويَقتَصِرُ سِنينَ عن مَلِكِ الشِّمالِ.

٩ فيَدخُلُ مَلِكُ الجَنوبِ إلَى مَملكَتِهِ ويَرجِعُ إلَى أرضِهِ.


١٠ «وبَنوهُ يتَهَيَّجونَ فيَجمَعونَ جُمهورَ جُيوشٍ عظيمَةٍ، ويأتي آتٍ ويَغمُرُ ويَطمو ويَرجِعُ ويُحارِبُ حتَّى إلَى حِصنِهِ.

١١ ويَغتاظُ مَلِكُ الجَنوبِ ويَخرُجُ ويُحارِبُهُ أيْ مَلِكَ الشِّمالِ، ويُقيمُ جُمهورًا عظيمًا فيُسَلَّمُ الجُمهورُ في يَدِهِ.

١٢ فإذا رُفِعَ الجُمهورُ يَرِتفِعُ قَلبُهُ ويَطرَحُ رَبَواتٍ ولا يَعتَزُّ.

١٣ فيَرجِعُ مَلِكُ الشِّمالِ ويُقيمُ جُمهورًا أكثَرَ مِنَ الأوَّلِ، ويأتي بَعدَ حينٍ، بَعدَ سِنينَ بجَيشٍ عظيمٍ وثَروَةٍ جَزيلَةٍ.

١٤ وفي تِلكَ الأوقاتِ يَقومُ كثيرونَ علَى مَلِكِ الجَنوبِ، وبَنو العُتاةِ مِنْ شَعبِكَ يَقومونَ لإثباتِ الرّؤيا ويَعثُرونَ.

١٥ فيأتي مَلِكُ الشِّمالِ ويُقيمُ مِترَسَةً ويأخُذُ المدينةَ الحَصينَةَ، فلا تقومُ أمامَهُ ذِراعا الجَنوبِ ولا قَوْمُهُ المُنتَخَبُ، ولا تكونُ لهُ قوَّةٌ للمُقاوَمَةِ.

١٦ والآتي علَيهِ يَفعَلُ كإرادَتِهِ وليس مَنْ يَقِفُ أمامَهُ، ويَقومُ في الأرضِ البَهيَّةِ وهي بالتَّمامِ بيَدِهِ.

١٧ ويَجعَلُ وجهَهُ ليَدخُلَ بسُلطانِ كُلِّ مَملكَتِهِ، ويَجعَلُ معهُ صُلحًا، ويُعطيهِ بنتَ النِّساءِ ليُفسِدَها، فلا تثبُتَ ولا تكونَ لهُ.

١٨ ويُحَوِّلُ وجهَهُ إلَى الجَزائرِ ويأخُذُ كثيرًا مِنها، ويُزيلُ رَئيسٌ تعييرَهُ فضلًا عن رَدِّ تعييرِهِ علَيهِ.

١٩ ويُحَوِّلُ وجهَهُ إلَى حُصونِ أرضِهِ ويَعثُرُ ويَسقُطُ ولا يوجَدُ.


٢٠ «فيَقومُ مَكانَهُ مَنْ يُعَبِّرُ جابيَ الجِزيَةِ في فخرِ المَملكَةِ، وفي أيّامٍ قَليلَةٍ يَنكَسِرُ لا بغَضَبٍ ولا بحَربٍ.

نهاية قراءات يوم 175
شارك قراءات اليوم

رسائل اليوم

شارك الرسالة

شارك الرسالة

شارك الرسالة

شارك الرسالة

دلوقتي من خلال تطبيق 
#راديو_الكتاب_المقدس 
تقدر تسمع كلمة ربنا طول اليوم
التطبيق متاح للأندرويد والأيفون
للتحميل استخدام اللينك ده
BSE.to/radio

شارك الرسالة
الرسائل السابقة