متى ٢٢: ١ - ٢٢

متى ٢٢

مَثَل عُرس ابن الملك

١ وجَعَلَ يَسوعُ يُكلِّمُهُمْ أيضًا بأمثالٍ قائلًا:

٢ «يُشبِهُ ملكوتُ السماواتِ إنسانًا مَلِكًا صَنَعَ عُرسًا لابنِهِ،

٣ وأرسَلَ عَبيدَهُ ليَدعوا المَدعوّينَ إلَى العُرسِ، فلم يُريدوا أنْ يأتوا.

٤ فأرسَلَ أيضًا عَبيدًا آخَرينَ قائلًا: قولوا للمَدعوّينَ: هوذا غَدائي أعدَدتُهُ. ثيراني ومُسَمَّناتي قد ذُبِحَتْ، وكُلُّ شَيءٍ مُعَدٌّ. تعالَوْا إلَى العُرسِ!

٥ ولكنهُمْ تهاوَنوا ومَضَوْا، واحِدٌ إلَى حَقلِهِ، وآخَرُ إلَى تِجارَتِهِ،

٦ والباقونَ أمسَكوا عَبيدَهُ وشَتَموهُم وقَتَلوهُم.

٧ فلَمّا سمِعَ المَلِكُ غَضِبَ، وأرسَلَ جُنودَهُ وأهلكَ أولئكَ القاتِلينَ وأحرَقَ مَدينَتَهُمْ.

٨ ثُمَّ قالَ لعَبيدِهِ: أمّا العُرسُ فمُستَعَدٌّ، وأمّا المَدعوّونَ فلم يكونوا مُستَحِقّينَ.

٩ فاذهَبوا إلَى مَفارِقِ الطُّرُقِ، وكُلُّ مَنْ وجَدتُموهُ فادعوهُ إلَى العُرسِ.

١٠ فخرجَ أولئكَ العَبيدُ إلَى الطُّرُقِ، وجَمَعوا كُلَّ الّذينَ وجَدوهُم أشرارًا وصالِحينَ. فامتَلأ العُرسُ مِنَ المُتَّكِئينَ.

١١ فلَمّا دَخَلَ المَلِكُ ليَنظُرَ المُتَّكِئينَ، رأى هناكَ إنسانًا لم يَكُنْ لابِسًا لباسَ العُرسِ.

١٢ فقالَ لهُ: يا صاحِبُ، كيفَ دَخَلتَ إلَى هنا وليس علَيكَ لباسُ العُرسِ؟ فسكَتَ.

١٣ حينَئذٍ قالَ المَلِكُ للخُدّامِ: اربُطوا رِجلَيهِ ويَدَيهِ، وخُذوهُ واطرَحوهُ في الظُّلمَةِ الخارِجيَّةِ. هناكَ يكونُ البُكاءُ وصَريرُ الأسنانِ.

١٤ لأنَّ كثيرينَ يُدعَوْنَ وقَليلينَ يُنتَخَبونَ».

دفع الجزية لقيصر

١٥ حينَئذٍ ذَهَبَ الفَرّيسيّونَ وتَشاوَروا لكَيْ يَصطادوهُ بكلِمَةٍ.

١٦ فأرسَلوا إليهِ تلاميذَهُمْ مع الهيرودُسيّينَ قائلينَ: «يا مُعَلِّمُ، نَعلَمُ أنَّكَ صادِقٌ وتُعَلِّمُ طريقَ اللهِ بالحَقِّ، ولا تُبالي بأحَدٍ، لأنَّكَ لا تنظُرُ إلَى وُجوهِ النّاسِ.

١٧ فقُلْ لنا: ماذا تظُنُّ؟ أيَجوزُ أنْ تُعطَى جِزيَةٌ لقَيصَرَ أم لا؟».

١٨ فعَلِمَ يَسوعُ خُبثَهُمْ وقالَ: «لماذا تُجَرِّبونَني يا مُراؤونَ؟

١٩ أروني مُعامَلَةَ الجِزيَةِ». فقَدَّموا لهُ دينارًا.

٢٠ فقالَ لهُمْ: «لمَنْ هذِهِ الصّورَةُ والكِتابَةُ؟».

٢١ قالوا لهُ: «لقَيصَرَ». فقالَ لهُمْ: «أعطوا إذًا ما لقَيصَرَ لقَيصَرَ وما للهِ للهِ».

٢٢ فلَمّا سمِعوا تعَجَّبوا وتَرَكوهُ ومَضَوْا.

التثنية ٣: ١ إلى ٤: ٤٩

التثنية ٣

هزيمة عوج ملك باشان

١ «ثُمَّ تحَوَّلنا وصَعِدنا في طريقِ باشانَ، فخرجَ عوجُ مَلِكُ باشانَ للِقائنا هو وجميعُ قَوْمِهِ للحَربِ في إذرَعي.

٢ فقالَ لي الرَّبُّ: لا تخَفْ مِنهُ، لأنّي قد دَفَعتُهُ إلَى يَدِكَ وجميعَ قَوْمِهِ وأرضِهِ، فتفعَلُ بهِ كما فعَلتَ بسيحونَ مَلِكِ الأموريّينَ الّذي كانَ ساكِنًا في حَشبونَ.

٣ فدَفَعَ الرَّبُّ إلهنا إلَى أيدينا عوجَ أيضًا مَلِكَ باشانَ وجميعَ قَوْمِهِ، فضَرَبناهُ حتَّى لم يَبقَ لهُ شارِدٌ.

٤ وأخَذنا كُلَّ مُدُنِهِ في ذلكَ الوقتِ. لم تكُنْ قريةٌ لم نأخُذها مِنهُمْ. سِتّونَ مدينةً، كُلُّ كورَةِ أرجوبَ مَملكَةُ عوجٍ في باشانَ.

٥ كُلُّ هذِهِ كانتْ مُدُنًا مُحَصَّنَةً بأسوارٍ شامِخَةٍ، وأبوابٍ ومَزاليجَ. سِوَى قرَى الصَّحراءِ الكَثيرَةِ جِدًّا.

٦ فحَرَّمناها كما فعَلنا بسيحونَ مَلِكِ حَشبونَ، مُحَرِّمينَ كُلَّ مدينةٍ: الرِّجالَ والنِّساءَ والأطفالَ.

٧ لكن كُلَّ البَهائمِ وغَنيمَةِ المُدُنِ نَهَبناها لأنفُسِنا.

٨ وأخَذنا في ذلكَ الوقتِ مِنْ يَدِ مَلِكَيِ الأموريّينَ الأرضَ الّتي في عَبرِ الأُردُنِّ، مِنْ وادي أرنونَ إلَى جَبَلِ حَرمونَ.

٩ والصَّيدونيّونَ يَدعونَ حَرمونَ سِريونَ، والأموريّونَ يَدعونَهُ سنيرَ.

١٠ كُلَّ مُدُنِ السَّهلِ وكُلَّ جِلعادَ وكُلَّ باشانَ إلَى سلخَةَ وإذرَعي مَدينَتَيْ مَملكَةِ عوجٍ في باشانَ.

١١ إنَّ عوجَ مَلِكَ باشانَ وحدَهُ بَقيَ مِنْ بَقيَّةِ الرَّفائيّينَ. هوذا سريرُهُ سريرٌ مِنْ حَديدٍ. أليس هو في رَبَّةِ بَني عَمّونَ؟ طولُهُ تِسعُ أذرُعٍ، وعَرضُهُ أربَعُ أذرُعٍ بذِراعِ رَجُلٍ.

تقسيم الأرض

١٢ «فهذِهِ الأرضُ امتَلكناها في ذلكَ الوقتِ مِنْ عَروعيرَ الّتي علَى وادي أرنونَ، ونِصفَ جَبَلِ جِلعادَ ومُدُنَهُ أعطَيتُ للرّأوبَينيّينَ والجاديّينَ.

١٣ وبَقيَّةَ جِلعادَ وكُلَّ باشانَ مَملكَةَ عوجٍ أعطَيتُ لنِصفِ سِبطِ مَنَسَّى. كُلَّ كورَةِ أرجوبَ مع كُلِّ باشانَ. وهي تُدعَى أرضَ الرَّفائيّينَ.

١٤ يائيرُ ابنُ مَنَسَّى أخَذَ كُلَّ كورَةِ أرجوبَ إلَى تُخمِ الجَشوريّينَ والمَعكيّينَ، ودَعاها علَى اسمِهِ باشانَ «حَوّوثِ يائيرَ» إلَى هذا اليومِ.

١٥ ولِماكيرَ أعطَيتُ جِلعادَ.

١٦ ولِلرّأوبَينيّينَ والجاديّينَ أعطَيتُ مِنْ جِلعادَ إلَى وادي أرنونَ وسَطَ الوادي تُخمًا، وإلَى وادي يَبّوقَ تُخمِ بَني عَمّونَ.

١٧ والعَرَبَةَ والأُردُنَّ تُخمًا مِنْ كِنّارَةَ إلَى بحرِ العَرَبَةِ، بحرِ المِلحِ، تحتَ سُفوحِ الفِسجَةِ نَحوَ الشَّرقِ.


١٨ «وأمَرتُكُمْ في ذلكَ الوقتِ قائلًا: الرَّبُّ إلهُكُمْ قد أعطاكُمْ هذِهِ الأرضَ لتَمتَلِكوها. مُتَجَرِّدينَ تعبُرونَ أمامَ إخوَتِكُمْ بَني إسرائيلَ، كُلُّ ذَوي بأسٍ.

١٩ أمّا نِساؤُكُمْ وأطفالُكُمْ ومَواشيكُمْ، قد عَرَفتُ أنَّ لكُمْ مَواشيَ كثيرَةً، فتمكُثُ في مُدُنِكُمُ الّتي أعطَيتُكُمْ،

٢٠ حتَّى يُريحَ الرَّبُّ إخوَتَكُمْ مِثلكُمْ ويَمتَلِكوا هُم أيضًا الأرضَ الّتي الرَّبُّ إلهُكُمْ يُعطيهِمْ في عَبرِ الأُردُنِّ. ثُمَّ ترجِعونَ كُلُّ واحِدٍ إلَى مُلكِهِ الّذي أعطَيتُكُمْ.

٢١ وأمَرتُ يَشوعَ في ذلكَ الوقتِ قائلًا: عَيناكَ قد أبصَرَتا كُلَّ ما فعَلَ الرَّبُّ إلهُكُمْ بهَذَينِ المَلِكَينِ. هكذا يَفعَلُ الرَّبُّ بجميعِ المَمالِكِ الّتي أنتَ عابِرٌ إليها.

٢٢ لا تخافوا مِنهُمْ، لأنَّ الرَّبَّ إلهَكُمْ هو المُحارِبُ عنكُمْ.

حرمان موسى من عبور الأردن

٢٣ «وتَضَرَّعتُ إلَى الرَّبِّ في ذلكَ الوقتِ قائلًا:

٢٤ يا سيِّدُ الرَّبُّ، أنتَ قد ابتَدأتَ تُري عَبدَكَ عَظَمَتَكَ ويَدَكَ الشَّديدَةَ. فإنَّهُ أيُّ إلهٍ في السماءِ وعلَى الأرضِ يَعمَلُ كأعمالِكَ وكجَبَروتِكَ؟

٢٥ دَعني أعبُرْ وأرَى الأرضَ الجَيِّدَةَ الّتي في عَبرِ الأُردُنِّ، هذا الجَبَلَ الجَيِّدَ ولُبنانَ.

٢٦ لكن الرَّبَّ غَضِبَ علَيَّ بسَبَبِكُمْ ولَمْ يَسمَعْ لي، بل قالَ لي الرَّبُّ: كفاكَ! لا تعُدْ تُكلِّمُني أيضًا في هذا الأمرِ.

٢٧ اصعَدْ إلَى رأسِ الفِسجَةِ وارفَعْ عَينَيكَ إلَى الغَربِ والشِّمالِ والجَنوبِ والشَّرقِ، وانظُرْ بعَينَيكَ، لكن لا تعبُرُ هذا الأُردُنَّ.

٢٨ وأمّا يَشوعُ فأوصِهِ وشَدِّدهُ وشَجِّعهُ، لأنَّهُ هو يَعبُرُ أمامَ هذا الشَّعبِ، وهو يَقسِمُ لهُمُ الأرضَ الّتي تراها.

٢٩ فمَكَثنا في الجِواءِ مُقابِلَ بَيتِ فغورَ.


التثنية ٤

الأمر بالطاعة

١ «فالآنَ يا إسرائيلُ اسمَعِ الفَرائضَ والأحكامَ الّتي أنا أُعَلِّمُكُمْ لتَعمَلوها، لكَيْ تحيَوْا وتَدخُلوا وتَمتَلِكوا الأرضَ الّتي الرَّبُّ إلهُ آبائكُمْ يُعطيكُمْ.

٢ لا تزيدوا علَى الكلامِ الّذي أنا أوصيكُمْ بهِ ولا تُنَقِّصوا مِنهُ، لكَيْ تحفَظوا وصايا الرَّبِّ إلهِكُمُ الّتي أنا أوصيكُمْ بها.

٣ أعيُنُكُمْ قد أبصَرَتْ ما فعَلهُ الرَّبُّ ببَعلَ فغورَ. إنَّ كُلَّ مَنْ ذَهَبَ وراءَ بَعلَ فغورَ أبادَهُ الرَّبُّ إلهُكُمْ مِنْ وسَطِكُمْ،

٤ وأمّا أنتُمُ المُلتَصِقونَ بالرَّبِّ إلهِكُمْ فجميعُكُمْ أحياءٌ اليومَ.

٥ اُنظُرْ. قد عَلَّمتُكُمْ فرائضَ وأحكامًا كما أمَرَني الرَّبُّ إلهي، لكَيْ تعمَلوا هكذا في الأرضِ الّتي أنتُمْ داخِلونَ إليها لكَيْ تمتَلِكوها.

٦ فاحفَظوا واعمَلوا. لأنَّ ذلكَ حِكمَتُكُمْ وفِطنَتُكُمْ أمامَ أعيُنِ الشُّعوبِ الّذينَ يَسمَعونَ كُلَّ هذِهِ الفَرائضِ، فيقولونَ: هذا الشَّعبُ العظيمُ إنَّما هو شَعبٌ حَكيمٌ وفَطِنٌ.

٧ لأنَّهُ أيُّ شَعبٍ هو عظيمٌ لهُ آلِهَةٌ قريبَةٌ مِنهُ كالرَّبِّ إلهِنا في كُلِّ أدعيَتِنا إليهِ؟

٨ وأيُّ شَعبٍ هو عظيمٌ لهُ فرائضُ وأحكامٌ عادِلَةٌ مِثلُ كُلِّ هذِهِ الشَّريعَةِ الّتي أنا واضِعٌ أمامَكُمُ اليومَ؟


٩ «إنَّما احتَرِزْ واحفَظْ نَفسَكَ جِدًّا لئَلّا تنسَى الأُمورَ الّتي أبصَرَتْ عَيناكَ، ولِئَلّا تزولَ مِنْ قَلبِكَ كُلَّ أيّامِ حَياتِكَ. وعَلِّمها أولادَكَ وأولادَ أولادِكَ.

١٠ في اليومِ الّذي وقَفتَ فيهِ أمامَ الرَّبِّ إلهِكَ في حوريبَ حينَ قالَ لي الرَّبُّ: اجمَعْ لي الشَّعبَ فأُسمِعَهُمْ كلامي، لكَيْ يتَعَلَّموا أنْ يَخافوني كُلَّ الأيّامِ الّتي هُم فيها أحياءٌ علَى الأرضِ، ويُعَلِّموا أولادَهُمْ.

١١ فتقَدَّمتُمْ ووقَفتُمْ في أسفَلِ الجَبَلِ، والجَبَلُ يَضطَرِمُ بالنّارِ إلَى كبِدِ السماءِ، بظَلامٍ وسَحابٍ وضَبابٍ.

١٢ فكلَّمَكُمُ الرَّبُّ مِنْ وسَطِ النّارِ وأنتُمْ سامِعونَ صوتَ كلامٍ، ولكن لم ترَوْا صورَةً بل صوتًا.

١٣ وأخبَرَكُمْ بعَهدِهِ الّذي أمَرَكُمْ أنْ تعمَلوا بهِ، الكلِماتِ العشَرِ، وكتَبَهُ علَى لوحَيْ حَجَرٍ.

١٤ وإيّايَ أمَرَ الرَّبُّ في ذلكَ الوقتِ أنْ أُعَلِّمَكُمْ فرائضَ وأحكامًا لكَيْ تعمَلوها في الأرضِ الّتي أنتُمْ عابِرونَ إليها لتَمتَلِكوها.

تحريم عبادة الأوثان

١٥ «فاحتَفِظوا جِدًّا لأنفُسِكُمْ. فإنَّكُمْ لم ترَوْا صورَةً مّا يومَ كلَّمَكُمُ الرَّبُّ في حوريبَ مِنْ وسَطِ النّارِ.

١٦ لئَلّا تفسُدوا وتَعمَلوا لأنفُسِكُمْ تِمثالًا مَنحوتًا، صورَةَ مِثالٍ مّا، شِبهَ ذَكَرٍ أو أُنثَى،

١٧ شِبهَ بَهيمَةٍ مّا مِمّا علَى الأرضِ، شِبهَ طَيرٍ مّا ذي جَناحٍ مِمّا يَطيرُ في السماءِ،

١٨ شِبهَ دَبيبٍ مّا علَى الأرضِ، شِبهَ سمَكٍ مّا مِمّا في الماءِ مِنْ تحتِ الأرضِ.

١٩ ولِئَلّا ترفَعَ عَينَيكَ إلَى السماءِ، وتَنظُرَ الشَّمسَ والقَمَرَ والنُّجومَ، كُلَّ جُندِ السماءِ الّتي قَسَمَها الرَّبُّ إلهُكَ لجميعِ الشُّعوبِ الّتي تحتَ كُلِّ السماءِ، فتغتَرَّ وتَسجُدَ لها وتَعبُدَها.

٢٠ وأنتُمْ قد أخَذَكُمُ الرَّبُّ وأخرَجَكُمْ مِنْ كورِ الحَديدِ مِنْ مِصرَ، لكَيْ تكونوا لهُ شَعبَ ميراثٍ كما في هذا اليومِ.

٢١ وغَضِبَ الرَّبُّ علَيَّ بسَبَبِكُمْ، وأقسَمَ إنّي لا أعبُرُ الأُردُنَّ ولا أدخُلُ الأرضَ الجَيِّدَةَ الّتي الرَّبُّ إلهُكَ يُعطيكَ نَصيبًا.

٢٢ فأموتُ أنا في هذِهِ الأرضِ، لا أعبُرُ الأُردُنَّ، وأمّا أنتُمْ فتعبُرونَ وتَمتَلِكونَ تِلكَ الأرضَ الجَيِّدَةَ.

٢٣ اِحتَرِزوا مِنْ أنْ تنسَوْا عَهدَ الرَّبِّ إلهِكُمُ الّذي قَطَعَهُ معكُمْ، وتَصنَعوا لأنفُسِكُمْ تِمثالًا مَنحوتًا، صورَةَ كُلِّ ما نَهاكَ عنهُ الرَّبُّ إلهُكَ.

٢٤ لأنَّ الرَّبَّ إلهَكَ هو نارٌ آكِلَةٌ، إلهٌ غَيورٌ.


٢٥ «إذا ولَدتُمْ أولادًا وأولادَ أولادٍ، وأطَلتُمُ الزَّمانَ في الأرضِ، وفَسَدتُمْ وصَنَعتُمْ تِمثالًا مَنحوتًا صورَةَ شَيءٍ مّا، وفَعَلتُمُ الشَّرَّ في عَينَيِ الرَّبِّ إلهِكُمْ لإغاظَتِهِ،

٢٦ أُشهِدُ علَيكُمُ اليومَ السماءَ والأرضَ أنَّكُمْ تبيدونَ سريعًا عن الأرضِ الّتي أنتُمْ عابِرونَ الأُردُنَّ إليها لتَمتَلِكوها. لا تُطيلونَ الأيّامَ علَيها، بل تهلِكونَ لا مَحالَةَ.

٢٧ ويُبَدِّدُكُمُ الرَّبُّ في الشُّعوبِ، فتبقَوْنَ عَدَدًا قَليلًا بَينَ الأُمَمِ الّتي يَسوقُكُمُ الرَّبُّ إليها.

٢٨ وتَصنَعونَ هناكَ آلِهَةً صَنعَةَ أيدي النّاسِ مِنْ خَشَبٍ وحَجَرٍ مِمّا لا يُبصِرُ ولا يَسمَعُ ولا يأكُلُ ولا يَشُمُّ.

٢٩ ثُمَّ إنْ طَلَبتَ مِنْ هناكَ الرَّبَّ إلهَكَ تجِدهُ إذا التَمَستَهُ بكُلِّ قَلبِكَ وبكُلِّ نَفسِكَ.

٣٠ عندما ضُيِّقَ علَيكَ وأصابَتكَ كُلُّ هذِهِ الأُمورِ في آخِرِ الأيّامِ، ترجِعُ إلَى الرَّبِّ إلهِكَ وتَسمَعُ لقَوْلِهِ،

٣١ لأنَّ الرَّبَّ إلهَكَ إلهٌ رحيمٌ، لا يترُكُكَ ولا يُهلِكُكَ ولا يَنسَى عَهدَ آبائكَ الّذي أقسَمَ لهُمْ علَيهِ.

الرب هو الله

٣٢ «فاسألْ عن الأيّامِ الأولَى الّتي كانتْ قَبلكَ، مِنَ اليومِ الّذي خَلَقَ اللهُ فيهِ الإنسانَ علَى الأرضِ، ومِنْ أقصاءِ السماءِ إلَى أقصائها. هل جَرَى مِثلُ هذا الأمرِ العظيمِ، أو هل سُمِعَ نَظيرُهُ؟

٣٣ هل سمِعَ شَعبٌ صوتَ اللهِ يتَكلَّمُ مِنْ وسَطِ النّارِ كما سمِعتَ أنتَ، وعاشَ؟

٣٤ أو هل شَرَعَ اللهُ أنْ يأتيَ ويأخُذَ لنَفسِهِ شَعبًا مِنْ وسَطِ شَعبٍ، بتجارِبَ وآياتٍ وعَجائبَ وحَربٍ ويَدٍ شَديدَةٍ وذِراعٍ رَفيعَةٍ ومَخاوِفَ عظيمَةٍ، مِثلَ كُلِّ ما فعَلَ لكُمُ الرَّبُّ إلهُكُمْ في مِصرَ أمامَ أعيُنِكُمْ؟

٣٥ إنَّكَ قد أُريتَ لتَعلَمَ أنَّ الرَّبَّ هو الإلهُ. ليس آخَرَ سِواهُ.

٣٦ مِنَ السماءِ أسمَعَكَ صوتَهُ ليُنذِرَكَ، وعلَى الأرضِ أراكَ نارَهُ العظيمَةَ، وسَمِعتَ كلامَهُ مِنْ وسَطِ النّارِ.

٣٧ ولأجلِ أنَّهُ أحَبَّ آباءَكَ واختارَ نَسلهُمْ مِنْ بَعدِهِمْ، أخرَجَكَ بحَضرَتِهِ بقوَّتِهِ العظيمَةِ مِنْ مِصرَ،

٣٨ لكَيْ يَطرُدَ مِنْ أمامِكَ شُعوبًا أكبَرَ وأعظَمَ مِنكَ، ويأتيَ بكَ ويُعطيَكَ أرضَهُمْ نَصيبًا كما في هذا اليومِ.

٣٩ فاعلَمِ اليومَ ورَدِّدْ في قَلبِكَ أنَّ الرَّبَّ هو الإلهُ في السماءِ مِنْ فوقُ، وعلَى الأرضِ مِنْ أسفَلُ. ليس سِواهُ.

٤٠ واحفَظْ فرائضَهُ ووصاياهُ الّتي أنا أوصيكَ بها اليومَ لكَيْ يُحسَنَ إلَيكَ وإلَى أولادِكَ مِنْ بَعدِكَ، ولكي تُطيلَ أيّامَكَ علَى الأرضِ الّتي الرَّبُّ إلهُكَ يُعطيكَ إلَى الأبدِ».

مدن الملجأ

٤١ حينَئذٍ أفرَزَ موسى ثَلاثَ مُدُنٍ في عَبرِ الأُردُنِّ نَحوَ شُروقِ الشَّمسِ

٤٢ لكَيْ يَهرُبَ إليها القاتِلُ الّذي يَقتُلُ صاحِبَهُ بغَيرِ عِلمٍ، وهو غَيرُ مُبغِضٍ لهُ منذُ أمسِ وما قَبلهُ. يَهرُبُ إلَى إحدَى تِلكَ المُدُنِ فيَحيا.

٤٣ باصِرَ في البَرّيَّةِ في أرضِ السَّهلِ للرّأوبَينيّينَ، وراموتَ في جِلعادَ للجاديّينَ، وجولانَ في باشانَ للمَنَسّيّينَ.

الشريعة

٤٤ وهذِهِ هي الشَّريعَةُ الّتي وضَعَها موسى أمامَ بَني إسرائيلَ.

٤٥ هذِهِ هي الشَّهاداتُ والفَرائضُ والأحكامُ الّتي كلَّمَ بها موسى بَني إسرائيلَ عِندَ خُروجِهِمْ مِنْ مِصرَ

٤٦ في عَبرِ الأُردُنِّ في الجِواءِ مُقابِلَ بَيتِ فغورَ، في أرضِ سيحونَ مَلِكِ الأموريّينَ الّذي كانَ ساكِنًا في حَشبونَ، الّذي ضَرَبَهُ موسى وبَنو إسرائيلَ عِندَ خُروجِهِمْ مِنْ مِصرَ

٤٧ وامتَلكوا أرضَهُ وأرضَ عوجٍ مَلِكِ باشانَ، مَلِكَيِ الأموريّينَ، اللَّذَينِ في عَبرِ الأُردُنِّ نَحوَ شُروقِ الشَّمسِ.

٤٨ مِنْ عَروعيرَ الّتي علَى حافَةِ وادي أرنونَ إلَى جَبَلِ سيئونَ الّذي هو حَرمونُ

٤٩ وكُلَّ العَرَبَةِ في عَبرِ الأُردُنِّ نَحوَ الشُّروقِ إلَى بحرِ العَرَبَةِ تحتَ سُفوحِ الفِسجَةِ.

تأمل: لا تعد تكلمني في هذا الأمر
تثنية ٣-٤


استجابة الصلاة ليست دائمًا بالمنح، فقد يجيب الله بالمنع. وفي كلمة الله هناك الكثير من الطلبات غير الممنوحة. ورغم أننا مرات كثيرة لا نفهم لماذا منع الله عنا هذه العطية، مع أنها بحسب ظننا مهمة وليست فيها أي شر ولا شبه شر، لكن الرب لحكمة يفعل وذا هو الأفضل. فعندما يمنع، فهذا رحمة منه. 
ففي قصة موسى، الرب منعه من دخول الأرض. ولأنه يعرف أن موسى عنده أشواق للدخول إلى الأرض، وهو لن يكف عن الطلب من الرب بلجاجة، فكانت إجابة الرب الحازمة: "لا تعد تكلمني أيضًا في هذا الأمر" (تثنية
٣: ٢٦). وأجاب الرب له الطلب، ليس بحسب رأي موسى، لكن بطريقة أخرى، بأن أراه الأرض من على الجبل؛ وأدخله إلى الأرض فعلاً في حادثة تجلي الرب يسوع.
وطلبَ الرب في البستان: "إن شئت أن تجيز عني هذه الكأس،" فمشاعره المقدسة جعلته يصلى أن تعبر عنه كأس الدينونة أجرة خطايانا. لكن لأنه رجل رفقة الله (زكريا ١٣: ٧) أكمل الصلاة: "لتكن لا إرادتي بل إرادتك" (لوقا ٢٢: ٤٢)، عالمًا أن طلبًا مثل هذا يعبِّر عن مشاعره المقدسة، لكنه لا يتفق مع مشورة الله المحتومة في الفداء. وكذلك بولس عندما صلّى لأجل الشوكة ثلاث مرات، كانت الإجابة: "تكفيك نعمتي." فمع أن الشوكة لم تُرفع، لكن لما سمع "تكفيك نعمتي،" عندئذ سُر بالشوكة وبالضعفات وبالشتائم، ليس فقط خضع لوجودها، لكنه تقبّلها بشكر.

شارك الرسالة
أيوب ٥: ١ - ٢٧

أيوب ٥


١ «اُدعُ الآنَ. فهل لكَ مِنْ مُجيبٍ؟ وإلَى أيِّ القِدّيسينَ تلتَفِتُ؟

٢ لأنَّ الغَيظَ يَقتُلُ الغَبيَّ، والغَيرَةَ تُميتُ الأحمَقَ.

٣ إنّي رأيتُ الغَبيَّ يتأصَّلُ وبَغتَةً لَعَنتُ مَربِضَهُ.

٤ بَنوهُ بَعيدونَ عن الأمنِ، وقَدْ تحَطَّموا في البابِ ولا مُنقِذَ.

٥ الّذينَ يأكُلُ الجَوْعانُ حَصيدَهُمْ، ويأخُذُهُ حتَّى مِنَ الشَّوْكِ، ويَشتَفُّ الظَّمآنُ ثَروَتَهُمْ.

٦ إنَّ البَليَّةَ لا تخرُجُ مِنَ التُّرابِ، والشَّقاوَةَ لا تنبُتُ مِنَ الأرضِ،

٧ ولكن الإنسانَ مَوْلودٌ للمَشَقَّةِ كما أنَّ الجَوارِحَ لارتِفاعِ الجَناحِ.


٨ «لكن كُنتُ أطلُبُ إلَى اللهِ، وعلَى اللهِ أجعَلُ أمري.

٩ الفاعِلِ عَظائمَ لا تُفحَصُ وعَجائبَ لا تُعَدُّ.

١٠ المُنزِلِ مَطَرًا علَى وجهِ الأرضِ، والمُرسِلِ المياهَ علَى البَراريِّ.

١١ الجاعِلِ المُتَواضِعينَ في العُلَى، فيَرتَفِعُ المَحزونونَ إلَى أمنٍ.

١٢ المُبطِلِ أفكارَ المُحتالينَ، فلا تُجري أيديهِمْ قَصدًا.

١٣ الآخِذِ الحُكَماءَ بحيلَتِهِمْ، فتتَهَوَّرُ مَشورَةُ الماكِرينَ.

١٤ في النَّهارِ يَصدِمونَ ظَلامًا، ويَتَلَمَّسونَ في الظَّهيرَةِ كما في اللَّيلِ.

١٥ المُنَجّيَ البائسَ مِنَ السَّيفِ، مِنْ فمِهِمْ ومِنْ يَدِ القَويِّ.

١٦ فيكونُ للذَّليلِ رَجاءٌ وتَسُدُّ الخَطيَّةُ فاها.


١٧ «هوذا طوبَى لرَجُلٍ يؤَدِّبُهُ اللهُ. فلا ترفُضْ تأديبَ القديرِ.

١٨ لأنَّهُ هو يَجرَحُ ويَعصِبُ. يَسحَقُ ويَداهُ تشفيانِ.

١٩ في سِتِّ شَدائدَ يُنَجّيكَ، وفي سبعٍ لا يَمَسُّكَ سوءٌ.

٢٠ في الجوعِ يَفديكَ مِنَ الموتِ، وفي الحَربِ مِنْ حَدِّ السَّيفِ.

٢١ مِنْ سوطِ اللِّسانِ تُختَبأُ، فلا تخافُ مِنَ الخَرابِ إذا جاءَ.

٢٢ تضحَكُ علَى الخَرابِ والمَحلِ، ولا تخشَى وُحوشَ الأرضِ.

٢٣ لأنَّهُ مع حِجارَةِ الحَقلِ عَهدُكَ، ووُحوشُ البَرّيَّةِ تُسالِمُكَ.

٢٤ فتعلَمُ أنَّ خَيمَتَكَ آمِنَةٌ، وتَتَعَهَّدُ مَربِضَكَ ولا تفقِدُ شَيئًا.

٢٥ وتَعلَمُ أنَّ زَرعَكَ كثيرٌ وذُرّيَّتَكَ كعُشبِ الأرضِ.

٢٦ تدخُلُ المَدفَنَ في شَيخوخَةٍ، كرَفعِ الكُدسِ في أوانِهِ.

٢٧ ها إنَّ ذا قد بَحَثنا عنهُ. كذا هو. فاسمَعهُ واعلَمْ أنتَ لنَفسِكَ».

نهاية قراءات يوم 96
شارك قراءات اليوم


رسائل اليوم

شارك الرسالة

شارك الرسالة

شارك الرسالة

شارك الرسالة

شارك الرسالة

شارك الرسالة
الرسائل السابقة