Loading...
متى ٢٣: ١٣ - ٣٩

متى ٢٣

الويلات للكتبة والفريسيين

١٣ «لكن ويلٌ لكُمْ أيُّها الكتبةُ والفَرّيسيّونَ المُراؤونَ! لأنَّكُمْ تُغلِقونَ ملكوتَ السماواتِ قُدّامَ النّاسِ، فلا تدخُلونَ أنتُمْ ولا تدَعونَ الدّاخِلينَ يَدخُلونَ.

١٤ ويلٌ لكُمْ أيُّها الكتبةُ والفَرّيسيّونَ المُراؤونَ! لأنَّكُمْ تأكُلونَ بُيوتَ الأرامِلِ، ولعِلَّةٍ تُطيلونَ صَلَواتِكُمْ. لذلكَ تأخُذونَ دَينونَةً أعظَمَ.

١٥ ويلٌ لكُمْ أيُّها الكتبةُ والفَرّيسيّونَ المُراؤونَ! لأنَّكُمْ تطوفونَ البحرَ والبَرَّ لتَكسَبوا دَخيلًا واحِدًا، ومَتَى حَصَلَ تصنَعونَهُ ابنًا لجَهَنَّمَ أكثَرَ مِنكُمْ مُضاعَفًا.

١٦ ويلٌ لكُمْ أيُّها القادَةُ العُميانُ! القائلونَ: مَنْ حَلَفَ بالهَيكلِ فليس بشَيءٍ، ولكن مَنْ حَلَفَ بذَهَبِ الهَيكلِ يَلتَزِمُ.

١٧ أيُّها الجُهّالُ والعُميانُ! أيُّما أعظَمُ: ألذَّهَبُ أمِ الهَيكلُ الّذي يُقَدِّسُ الذَّهَبَ؟

١٨ ومَنْ حَلَفَ بالمَذبَحِ فليس بشَيءٍ، ولكن مَنْ حَلَفَ بالقُربانِ الّذي علَيهِ يَلتَزِمُ.

١٩ أيُّها الجُهّالُ والعُميانُ! أيُّما أعظَمُ: القُربانُ أمِ المَذبَحُ الّذي يُقَدِّسُ القُربانَ؟

٢٠ فإنَّ مَنْ حَلَفَ بالمَذبَحِ فقد حَلَفَ بهِ وبكُلِّ ما علَيهِ!

٢١ ومَنْ حَلَفَ بالهَيكلِ فقد حَلَفَ بهِ وبالسّاكِنِ فيهِ،

٢٢ ومَنْ حَلَفَ بالسماءِ فقد حَلَفَ بعَرشِ اللهِ وبالجالِسِ علَيهِ.

٢٣ ويلٌ لكُمْ أيُّها الكتبةُ والفَرّيسيّونَ المُراؤونَ! لأنَّكُمْ تُعَشِّرونَ النَّعنَعَ والشِّبِثَّ والكَمّونَ، وتَرَكتُمْ أثقَلَ النّاموسِ: الحَقَّ والرَّحمَةَ والإيمانَ. كانَ يَنبَغي أنْ تعمَلوا هذِهِ ولا تترُكوا تِلكَ.

٢٤ أيُّها القادَةُ العُميانُ! الّذينَ يُصَفّونَ عن البَعوضَةِ ويَبلَعونَ الجَمَلَ.

٢٥ ويلٌ لكُمْ أيُّها الكتبةُ والفَرّيسيّونَ المُراؤونَ! لأنَّكُمْ تُنَقّونَ خارِجَ الكأسِ والصَّحفَةِ، وهُما مِنْ داخِلٍ مَملوآنِ اختِطافًا ودَعارَةً.

٢٦ أيُّها الفَرّيسيُّ الأعمَى! نَقِّ أوَّلًا داخِلَ الكأسِ والصَّحفَةِ لكَيْ يكونَ خارِجُهُما أيضًا نَقيًّا.

٢٧ ويلٌ لكُمْ أيُّها الكتبةُ والفَرّيسيّونَ المُراؤونَ! لأنَّكُمْ تُشبِهونَ قُبورًا مُبَيَّضَةً تظهَرُ مِنْ خارِجٍ جَميلَةً، وهي مِنْ داخِلٍ مَملوءَةٌ عِظامَ أمواتٍ وكُلَّ نَجاسَةٍ.

٢٨ هكذا أنتُمْ أيضًا: مِنْ خارِجٍ تظهَرونَ للنّاسِ أبرارًا، ولكنكُمْ مِنْ داخِلٍ مَشحونونَ رياءً وإثمًا.

٢٩ ويلٌ لكُمْ أيُّها الكتبةُ والفَرّيسيّونَ المُراؤونَ! لأنَّكُمْ تبنونَ قُبورَ الأنبياءِ وتُزَيِّنونَ مَدافِنَ الصِّدّيقينَ،

٣٠ وتَقولونَ: لو كُنّا في أيّامِ آبائنا لَما شارَكناهُمْ في دَمِ الأنبياءِ.

٣١ فأنتُمْ تشهَدونَ علَى أنفُسِكُمْ أنَّكُمْ أبناءُ قَتَلَةِ الأنبياءِ.

٣٢ فاملأوا أنتُمْ مِكيالَ آبائكُمْ.

٣٣ أيُّها الحَيّاتُ أولادَ الأفاعي! كيفَ تهرُبونَ مِنْ دَينونَةِ جَهَنَّمَ؟

٣٤ لذلكَ ها أنا أُرسِلُ إلَيكُمْ أنبياءَ وحُكَماءَ وكتَبَةً، فمِنهُمْ تقتُلونَ وتَصلِبونَ، ومِنهُمْ تجلِدونَ في مجامعِكُمْ، وتَطرُدونَ مِنْ مدينةٍ إلَى مدينةٍ،

٣٥ لكَيْ يأتيَ علَيكُمْ كُلُّ دَمٍ زَكيٍّ سُفِكَ علَى الأرضِ، مِنْ دَمِ هابيلَ الصِّدّيقِ إلَى دَمِ زَكَريّا بنِ بَرَخيّا الّذي قَتَلتُموهُ بَينَ الهَيكلِ والمَذبَحِ.

٣٦ الحَقَّ أقولُ لكُمْ: إنَّ هذا كُلَّهُ يأتي علَى هذا الجيلِ!

يسوع يرثي أورشليم

٣٧ «يا أورُشَليمُ، يا أورُشَليمُ! يا قاتِلَةَ الأنبياءِ وراجِمَةَ المُرسَلينَ إليها، كمْ مَرَّةٍ أرَدتُ أنْ أجمَعَ أولادَكِ كما تجمَعُ الدَّجاجَةُ فِراخَها تحتَ جَناحَيها، ولَمْ تُريدوا!

٣٨ هوذا بَيتُكُمْ يُترَكُ لكُمْ خَرابًا.

٣٩ لأنّي أقولُ لكُمْ: إنَّكُمْ لا ترَوْنَني مِنَ الآنَ حتَّى تقولوا: مُبارَكٌ الآتي باسمِ الرَّبِّ!».

التثنية ٩: ١ إلى ١٠: ٢٢

التَّثنيَة ٩

ليس لأجل بر إسرائيل

١ «اِسمَعْ يا إسرائيلُ، أنتَ اليومَ عابِرٌ الأُردُنَّ لكَيْ تدخُلَ وتَمتَلِكَ شُعوبًا أكبَرَ وأعظَمَ مِنكَ، ومُدُنًا عظيمَةً ومُحَصَّنَةً إلَى السماءِ.

٢ قَوْمًا عِظامًا وطِوالًا، بَني عَناقَ الّذينَ عَرَفتَهُمْ وسَمِعتَ: مَنْ يَقِفُ في وجهِ بَني عَناقَ؟

٣ فاعلَمِ اليومَ أنَّ الرَّبَّ إلهَكَ هو العابِرُ أمامَكَ نارًا آكِلَةً. هو يُبيدُهُمْ ويُذِلُّهُمْ أمامَكَ، فتطرُدُهُمْ وتُهلِكُهُمْ سريعًا كما كلَّمَكَ الرَّبُّ.

٤ لا تقُلْ في قَلبِكَ حينَ يَنفيهِمِ الرَّبُّ إلهُكَ مِنْ أمامِكَ قائلًا: لأجلِ برّي أدخَلَني الرَّبُّ لأمتَلِكَ هذِهِ الأرضَ. ولأجلِ إثمِ هؤُلاءِ الشُّعوبِ يَطرُدُهُمُ الرَّبُّ مِنْ أمامِكَ.

٥ ليس لأجلِ برِّكَ وعَدالَةِ قَلبِكَ تدخُلُ لتَمتَلِكَ أرضَهُمْ، بل لأجلِ إثمِ أولئكَ الشُّعوبِ يَطرُدُهُمُ الرَّبُّ إلهُكَ مِنْ أمامِكَ، ولكي يَفيَ بالكلامِ الّذي أقسَمَ الرَّبُّ علَيهِ لآبائكَ إبراهيمَ وإسحاقَ ويعقوبَ.

٦ فاعلَمْ أنَّهُ ليس لأجلِ برِّكَ يُعطيكَ الرَّبُّ إلهُكَ هذِهِ الأرضَ الجَيِّدَةَ لتَمتَلِكَها، لأنَّكَ شَعبٌ صُلبُ الرَّقَبَةِ.

العجل الذهبي

٧ «اُذكُرْ. لا تنسَ كيفَ أسخَطتَ الرَّبَّ إلهَكَ في البَرّيَّةِ. مِنَ اليومِ الّذي خرجتَ فيهِ مِنْ أرضِ مِصرَ حتَّى أتَيتُمْ إلَى هذا المَكانِ كنتُم تُقاوِمونَ الرَّبَّ.

٨ حتَّى في حوريبَ أسخَطتُمُ الرَّبَّ، فغَضِبَ الرَّبُّ علَيكُمْ ليُبيدَكُمْ.

٩ حينَ صَعِدتُ إلَى الجَبَلِ لكَيْ آخُذَ لوحَيِ الحَجَرِ، لوحَيِ العَهدِ الّذي قَطَعَهُ الرَّبُّ معكُمْ، أقَمتُ في الجَبَلِ أربَعينَ نهارًا وأربَعينَ ليلَةً لا آكُلُ خُبزًا ولا أشرَبُ ماءً.

١٠ وأعطانيَ الرَّبُّ لوحَيِ الحَجَرِ المَكتوبَينِ بأصَبِعِ اللهِ، وعلَيهِما مِثلُ جميعِ الكلِماتِ الّتي كلَّمَكُمْ بها الرَّبُّ في الجَبَلِ مِنْ وسَطِ النّارِ في يومِ الِاجتِماعِ.

١١ وفي نِهايَةِ الأربَعينَ نهارًا والأربَعينَ ليلَةً، لَمّا أعطانيَ الرَّبُّ لوحَيِ الحَجَرِ، لوحَيِ العَهدِ،

١٢ قالَ الرَّبُّ لي: قُمِ انزِلْ عاجِلًا مِنْ هنا، لأنَّهُ قد فسدَ شَعبُكَ الّذي أخرَجتَهُ مِنْ مِصرَ. زاغوا سريعًا عن الطريقِ الّتي أوصَيتُهُمْ. صَنَعوا لأنفُسِهِمْ تِمثالًا مَسبوكًا.

١٣ وكلَّمَنيَ الرَّبُّ قائلًا: رأيتُ هذا الشَّعبَ وإذا هو شَعبٌ صُلبُ الرَّقَبَةِ.

١٤ اُترُكني فأُبيدَهُمْ وأمحوَ اسمَهُمْ مِنْ تحتِ السماءِ، وأجعَلكَ شَعبًا أعظَمَ وأكثَرَ مِنهُمْ.

١٥ فانصَرَفتُ ونَزَلتُ مِنَ الجَبَلِ، والجَبَلُ يَشتَعِلُ بالنّارِ، ولَوْحا العَهدِ في يَدَيَّ.

١٦ «فنَظَرتُ وإذا أنتُمْ قد أخطأتُمْ إلَى الرَّبِّ إلهِكُمْ، وصَنَعتُمْ لأنفُسِكُمْ عِجلًا مَسبوكًا، وزُغتُمْ سريعًا عن الطريقِ الّتي أوصاكُمْ بها الرَّبُّ.

١٧ فأخَذتُ اللَّوْحَينِ وطَرَحتُهُما مِنْ يَدَيَّ وكسَّرتُهُما أمامَ أعيُنِكُمْ.

١٨ ثُمَّ سقَطتُ أمامَ الرَّبِّ كالأوَّلِ أربَعينَ نهارًا وأربَعينَ ليلَةً، لا آكُلُ خُبزًا ولا أشرَبُ ماءً، مِنْ أجلِ كُلِّ خطاياكُمُ الّتي أخطأتُمْ بها بعَمَلِكُمُ الشَّرَّ أمامَ الرَّبِّ لإغاظَتِهِ.

١٩ لأنّي فزِعتُ مِنَ الغَضَبِ والغَيظِ الّذي سخِطَهُ الرَّبُّ علَيكُمْ ليُبيدَكُمْ. فسمِعَ ليَ الرَّبُّ تِلكَ المَرَّةَ أيضًا.

٢٠ وعلَى هارونَ غَضِبَ الرَّبُّ جِدًّا ليُبيدَهُ. فصَلَّيتُ أيضًا مِنْ أجلِ هارونَ في ذلكَ الوقتِ.

٢١ وأمّا خَطيَّتُكُمُ، العِجلُ الّذي صَنَعتُموهُ، فأخَذتُهُ وأحرَقتُهُ بالنّارِ، ورَضَضتُهُ وطَحَنتُهُ جَيِّدًا حتَّى نَعِمَ كالغُبارِ. ثُمَّ طَرَحتُ غُبارَهُ في النَّهرِ المُنحَدِرِ مِنَ الجَبَلِ.

٢٢ «وفي تبعيرَةَ ومَسَّةَ وقَبَروتَ هَتّأوَةَ أسخَطتُمُ الرَّبَّ.

٢٣ وحينَ أرسَلكُمُ الرَّبُّ مِنْ قادَشَ بَرنيعَ قائلًا: اصعَدوا امتَلِكوا الأرضَ الّتي أعطَيتُكُمْ، عَصَيتُمْ قَوْلَ الرَّبِّ إلهِكُمْ ولَمْ تُصَدِّقوهُ ولَمْ تسمَعوا لقَوْلِهِ.

٢٤ قد كنتُم تعصونَ الرَّبَّ منذُ يومَ عَرَفتُكُمْ.

٢٥ «فسقَطتُ أمامَ الرَّبِّ الأربَعينَ نهارًا والأربَعينَ ليلَةً الّتي سقَطتُها، لأنَّ الرَّبَّ قالَ إنَّهُ يُهلِكُكُمْ.

٢٦ وصَلَّيتُ للرَّبِّ وقُلتُ: يا سيِّدُ الرَّبُّ، لا تُهلِكْ شَعبَكَ وميراثَكَ الّذي فدَيتَهُ بعَظَمَتِكَ، الّذي أخرَجتَهُ مِنْ مِصرَ بيَدٍ شَديدَةٍ.

٢٧ اُذكُرْ عَبيدَكَ إبراهيمَ وإسحاقَ ويعقوبَ. لا تلتَفِتْ إلَى غَلاظَةِ هذا الشَّعبِ وإثمِهِ وخَطيَّتِهِ،

٢٨ لئَلّا تقولَ الأرضُ الّتي أخرَجتَنا مِنها: لأجلِ أنَّ الرَّبَّ لم يَقدِرْ أنْ يُدخِلهُمُ الأرضَ الّتي كلَّمَهُمْ عنها، ولأجلِ أنَّهُ أبغَضَهُمْ، أخرَجَهُمْ لكَيْ يُميتَهُمْ في البَرّيَّةِ.

٢٩ وهُم شَعبُكَ وميراثُكَ الّذي أخرَجتَهُ بقوَّتِكَ العظيمَةِ وبذِراعِكَ الرَّفيعَةِ.


التَّثنيَة ١٠

لوحا عهد مثل الأولين

١ «في ذلكَ الوقتِ قالَ ليَ الرَّبُّ: انحَتْ لكَ لوحَينِ مِنْ حَجَرٍ مِثلَ الأوَّلَينِ، واصعَدْ إلَيَّ إلَى الجَبَلِ، واصنَعْ لكَ تابوتًا مِنْ خَشَبٍ.

٢ فأكتُبُ علَى اللَّوْحَينِ الكلِماتِ الّتي كانتْ علَى اللَّوْحَينِ الأوَّلَينِ اللَّذَينِ كسَرتَهُما، وتَضَعُهُما في التّابوتِ.

٣ فصَنَعتُ تابوتًا مِنْ خَشَبِ السَّنطِ، ونَحَتُّ لوحَينِ مِنْ حَجَرٍ مِثلَ الأوَّلَينِ، وصَعِدتُ إلَى الجَبَلِ واللَّوْحانِ في يَدي.

٤ فكتَبَ علَى اللَّوْحَينِ مِثلَ الكِتابَةِ الأولَى، الكلِماتِ العشَرَ الّتي كلَّمَكُمْ بها الرَّبُّ في الجَبَلِ مِنْ وسَطِ النّارِ في يومِ الِاجتِماعِ، وأعطانيَ الرَّبُّ إيّاها.

٥ ثُمَّ انصَرَفتُ ونَزَلتُ مِنَ الجَبَلِ ووضَعتُ اللَّوْحَينِ في التّابوتِ الّذي صَنَعتُ، فكانا هناكَ كما أمَرَنيَ الرَّبُّ.

٦ وبَنو إسرائيلَ ارتَحَلوا مِنْ آبارِ بَني يَعقانَ إلَى موسيرَ. هناكَ ماتَ هارونُ، وهناكَ دُفِنَ. فكهَنَ ألِعازارُ ابنُهُ عِوَضًا عنهُ.

٧ مِنْ هناكَ ارتَحَلوا إلَى الجِدجودِ ومِنَ الجِدجودِ إلَى يُطباتَ، أرضِ أنهارِ ماءٍ.

٨ في ذلكَ الوقتِ أفرَزَ الرَّبُّ سِبطَ لاوي ليَحمِلوا تابوتَ عَهدِ الرَّبِّ، ولكي يَقِفوا أمامَ الرَّبِّ ليَخدِموهُ ويُبارِكوا باسمِهِ إلَى هذا اليومِ.

٩ لأجلِ ذلكَ لم يَكُنْ للاوي قِسمٌ ولا نَصيبٌ مع إخوَتِهِ. الرَّبُّ هو نَصيبُهُ كما كلَّمَهُ الرَّبُّ إلهُكَ.

١٠ «وأنا مَكَثتُ في الجَبَلِ كالأيّامِ الأولَى، أربَعينَ نهارًا وأربَعينَ ليلَةً. وسَمِعَ الرَّبُّ لي تِلكَ المَرَّةَ أيضًا، ولَمْ يَشإ الرَّبُّ أنْ يُهلِكَكَ.

١١ ثُمَّ قالَ ليَ الرَّبُّ: قُمِ اذهَبْ للِارتِحالِ أمامَ الشَّعبِ، فيَدخُلوا ويَمتَلِكوا الأرضَ الّتي حَلَفتُ لآبائهِمْ أنْ أُعطيَهُمْ.

اتق الرب

١٢ «فالآنَ يا إسرائيلُ، ماذا يَطلُبُ مِنكَ الرَّبُّ إلهُكَ إلّا أنْ تتَّقيَ الرَّبَّ إلهَكَ لتَسلُكَ في كُلِّ طُرُقِهِ، وتُحِبَّهُ، وتَعبُدَ الرَّبَّ إلهَكَ مِنْ كُلِّ قَلبِكَ ومِنْ كُلِّ نَفسِكَ،

١٣ وتَحفَظَ وصايا الرَّبِّ وفَرائضَهُ الّتي أنا أوصيكَ بها اليومَ لخَيرِكَ.

١٤ هوذا للرَّبِّ إلهِكَ السماواتُ وسَماءُ السماواتِ والأرضُ وكُلُّ ما فيها.

١٥ ولكن الرَّبَّ إنَّما التَصَقَ بآبائكَ ليُحِبَّهُمْ، فاختارَ مِنْ بَعدِهِمْ نَسلهُمُ الّذي هو أنتُمْ فوقَ جميعِ الشُّعوبِ كما في هذا اليومِ.

١٦ فاختِنوا غُرلَةَ قُلوبكُمْ، ولا تُصَلِّبوا رِقابَكُمْ بَعدُ.

١٧ لأنَّ الرَّبَّ إلهَكُمْ هو إلهُ الآلِهَةِ ورَبُّ الأربابِ، الإلهُ العظيمُ الجَبّارُ المَهيبُ الّذي لا يأخُذُ بالوُجوهِ ولا يَقبَلُ رَشوَةً.

١٨ الصّانِعُ حَقَّ اليَتيمِ والأرمَلَةِ، والمُحِبُّ الغَريبَ ليُعطيَهُ طَعامًا ولِباسًا.

١٩ فأحِبّوا الغَريبَ لأنَّكُمْ كنتُم غُرَباءَ في أرضِ مِصرَ.

٢٠ الرَّبَّ إلهَكَ تتَّقي. إيّاهُ تعبُدُ، وبهِ تلتَصِقُ، وباسمِهِ تحلِفُ.

٢١ هو فخرُكَ، وهو إلهُكَ الّذي صَنَعَ معكَ تِلكَ العَظائمَ والمَخاوِفَ الّتي أبصَرَتها عَيناكَ.

٢٢ سبعينَ نَفسًا نَزَلَ آباؤُكَ إلَى مِصرَ، والآنَ قد جَعَلكَ الرَّبُّ إلهُكَ كنُجومِ السماءِ في الكَثرَةِ.

أيوب ٨: ١ - ٢٢

أيّوبَ ٨

بلدد الشوحي

١ فأجابَ بلدَدُ الشّوحيُّ وقالَ:

٢ «إلَى مَتَى تقولُ هذا، وتَكونُ أقوالُ فيكَ ريحًا شَديدَةً؟

٣ هل اللهُ يُعَوِّجُ القَضاءَ، أو القديرُ يَعكِسُ الحَقَّ؟

٤ إذ أخطأ إليهِ بَنوكَ، دَفَعَهُمْ إلَى يَدِ مَعصيَتِهِمْ.

٥ فإنْ بَكَّرتَ أنتَ إلَى اللهِ وتَضَرَّعتَ إلَى القديرِ،

٦ إنْ كُنتَ أنتَ زَكيًّا مُستَقيمًا، فإنَّهُ الآنَ يتَنَبَّهُ لكَ ويُسلِمُ مَسكَنَ برِّكَ.

٧ وإنْ تكُنْ أولاكَ صَغيرَةً فآخِرَتُكَ تكثُرُ جِدًّا.

٨ «اِسألِ القُرونَ الأولَى وتأكَّدْ مَباحِثَ آبائهِمْ،

٩ لأنَّنا نَحنُ مِنْ أمسٍ ولا نَعلَمُ، لأنَّ أيّامَنا علَى الأرضِ ظِلٌّ.

١٠ فهَلّا يُعلِمونَكَ؟ يقولونَ لكَ، ومِنْ قُلوبهِمْ يُخرِجونَ أقوالًا قائلينَ:

١١ هل يَنمي البَرديُّ في غَيرِ الغَمَقَةِ، أو تنبُتُ الحَلفاءُ بلا ماءٍ؟

١٢ وهو بَعدُ في نَضارَتِهِ لم يُقطَعْ، يَيبَسُ قَبلَ كُلِّ العُشبِ.

١٣ هكذا سُبُلُ كُلِّ النّاسينَ اللهَ، ورَجاءُ الفاجِرِ يَخيبُ،

١٤ فيَنقَطِعُ اعتِمادُهُ، ومُتَّكلُهُ بَيتُ العَنكَبوتِ!

١٥ يَستَنِدُ إلَى بَيتِهِ فلا يَثبُتُ. يتَمَسَّكُ بهِ فلا يَقومُ.

١٦ هو رَطبٌ تُجاهَ الشَّمسِ وعلَى جَنَّتِهِ تنبُتُ خَراعيبُهُ.

١٧ وأُصولُهُ مُشتَبِكَةٌ في الرُّجمَةِ، فترَى مَحَلَّ الحِجارَةِ.

١٨ إنِ اقتَلَعَهُ مِنْ مَكانِهِ، يَجحَدُهُ قائلًا: ما رأيتُكَ!

١٩ هذا هو فرَحُ طريقِهِ، ومِنَ التُّرابِ يَنبُتُ آخَرُ.

٢٠ «هوذا اللهُ لا يَرفُضُ الكامِلَ، ولا يأخُذُ بيَدِ فاعِلي الشَّرِّ.

٢١ عندما يَملأُ فاكَ ضَحِكًا، وشَفَتَيكَ هُتافًا،

٢٢ يَلبَسُ مُبغِضوكَ خِزيًا، أمّا خَيمَةُ الأشرارِ فلا تكونُ».