Loading...
الرؤيا ٣: ١ - ٢٢

رؤيا يوحنا  ٣

إلى الكنيسة في ساردس

١ واكتُبْ إلَى مَلاكِ الكَنيسَةِ الّتي في ساردِسَ: «هذا يقولُهُ الّذي لهُ سبعَةُ أرواحِ اللهِ والسَّبعَةُ الكَواكِبُ: أنا عارِفٌ أعمالكَ، أنَّ لكَ اسمًا أنَّكَ حَيٌّ وأنتَ مَيتٌ.

٢ كُنْ ساهِرًا وشَدِّدْ ما بَقيَ، الّذي هو عَتيدٌ أنْ يَموتَ، لأنّي لم أجِدْ أعمالكَ كامِلَةً أمامَ اللهِ.

٣ فاذكُرْ كيفَ أخَذتَ وسَمِعتَ، واحفَظْ وتُبْ، فإنّي إنْ لم تسهَرْ، أُقدِمْ علَيكَ كلِصٍّ، ولا تعلَمُ أيَّةَ ساعَةٍ أُقدِمُ علَيكَ.

٤ عِندَكَ أسماءٌ قَليلَةٌ في ساردِسَ لم يُنَجِّسوا ثيابَهُمْ، فسيَمشونَ مَعي في ثيابٍ بيضٍ لأنَّهُمْ مُستَحِقّونَ.

٥ مَنْ يَغلِبُ فذلكَ سيَلبَسُ ثيابًا بيضًا، ولَنْ أمحوَ اسمَهُ مِنْ سِفرِ الحياةِ، وسأعتَرِفُ باسمِهِ أمامَ أبي وأمامَ مَلائكَتِهِ.

٦ مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ».

إلى الكنيسة في فيلادلفيا

٧ واكتُبْ إلَى مَلاكِ الكَنيسَةِ الّتي في فيلادَلفيا: «هذا يقولُهُ القُدّوسُ الحَقُّ، الّذي لهُ مِفتاحُ داوُدَ، الّذي يَفتَحُ ولا أحَدٌ يُغلِقُ، ويُغلِقُ ولا أحَدٌ يَفتَحُ:

٨ أنا عارِفٌ أعمالكَ. هأنَذا قد جَعَلتُ أمامَكَ بابًا مَفتوحًا ولا يستطيعُ أحَدٌ أنْ يُغلِقَهُ، لأنَّ لكَ قوَّةً يَسيرَةً، وقَدْ حَفِظتَ كلِمَتي ولَمْ تُنكِرِ اسمي.

٩ هأنَذا أجعَلُ الّذينَ مِنْ مَجمَعِ الشَّيطانِ، مِنَ القائلينَ إنهُم يَهودٌ ولَيسوا يَهودًا، بل يَكذِبونَ، هأنَذا أُصَيِّرُهُمْ يأتونَ ويَسجُدونَ أمامَ رِجلَيكَ، ويَعرِفونَ أنّي أنا أحبَبتُكَ.

١٠ لأنَّكَ حَفِظتَ كلِمَةَ صَبري، أنا أيضًا سأحفَظُكَ مِنْ ساعَةِ التَّجرِبَةِ العَتيدَةِ أنْ تأتيَ علَى العالَمِ كُلِّهِ لتُجَرِّبَ السّاكِنينَ علَى الأرضِ.

١١ ها أنا آتي سريعًا. تمَسَّكْ بما عِندَكَ لئَلّا يأخُذَ أحَدٌ إكليلكَ.

١٢ مَنْ يَغلِبُ فسأجعَلُهُ عَمودًا في هَيكلِ إلهي، ولا يَعودُ يَخرُجُ إلَى خارِجٍ، وأكتُبُ علَيهِ اسمَ إلهي، واسمَ مدينةِ إلهي، أورُشَليمَ الجديدَةِ النّازِلَةِ مِنَ السماءِ مِنْ عِندِ إلهي، واسمي الجديدَ.

١٣ مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ».

إلى الكنيسة في لاودكية

١٤ واكتُبْ إلَى مَلاكِ كنيسَةِ اللّاوُدِكيّينَ: «هذا يقولُهُ الآمينُ، الشّاهِدُ الأمينُ الصّادِقُ، بَداءَةُ خَليقَةِ اللهِ:

١٥ أنا عارِفٌ أعمالكَ، أنَّكَ لَستَ بارِدًا ولا حارًّا. لَيتَكَ كُنتَ بارِدًا أو حارًّا!

١٦ هكذا لأنَّكَ فاتِرٌ، ولَستَ بارِدًا ولا حارًّا، أنا مُزمِعٌ أنْ أتَقَيّأكَ مِنْ فمي.

١٧ لأنَّكَ تقولُ: إنّي أنا غَنيٌّ وقَدِ استَغنَيتُ، ولا حاجَةَ لي إلَى شَيءٍ، ولَستَ تعلَمُ أنَّكَ أنتَ الشَّقيُّ والبَئسُ وفَقيرٌ وأعمَى وعُريانٌ.

١٨ أُشيرُ علَيكَ أنْ تشتَريَ مِنّي ذَهَبًا مُصَفًّى بالنّارِ لكَيْ تستَغنيَ، وثيابًا بيضًا لكَيْ تلبَسَ، فلا يَظهَرُ خِزيُ عُريَتِكَ. وكحِّلْ عَينَيكَ بكُحلٍ لكَيْ تُبصِرَ.

١٩ إنّي كُلُّ مَنْ أُحِبُّهُ أوَبِّخُهُ وأؤَدِّبُهُ. فكُنْ غَيورًا وتُبْ.

٢٠ هأنَذا واقِفٌ علَى البابِ وأقرَعُ. إنْ سمِعَ أحَدٌ صوتي وفَتَحَ البابَ، أدخُلُ إليهِ وأتَعَشَّى معهُ وهو مَعي.

٢١ مَنْ يَغلِبُ فسأُعطيهِ أنْ يَجلِسَ مَعي في عَرشي، كما غَلَبتُ أنا أيضًا وجَلَستُ مع أبي في عَرشِهِ.

٢٢ مَنْ لهُ أُذُنٌ فليَسمَعْ ما يقولُهُ الرّوحُ للكَنائسِ».

أستير ٣: ١ إلى ٤: ١٧

أستير ٣

مؤامرة هامان لإبادة اليهود

١ بَعدَ هذِهِ الأُمورِ عَظَّمَ المَلِكُ أحَشويروشُ هامانَ بنَ هَمَداثا الأجاجيَّ ورَقّاهُ، وجَعَلَ كُرسيَّهُ فوقَ جميعِ الرّؤَساءِ الّذينَ معهُ.

٢ فكانَ كُلُّ عَبيدِ المَلِكِ الّذينَ ببابِ المَلِكِ يَجثونَ ويَسجُدونَ لهامانَ، لأنَّهُ هكذا أوصَى بهِ المَلِكُ. وأمّا مُردَخايُ فلم يَجثُ ولَمْ يَسجُدْ.

٣ فقالَ عَبيدُ المَلِكِ الّذينَ ببابِ المَلِكِ لمُردَخايَ: «لماذا تتَعَدَّى أمرَ المَلِكِ؟»

٤ وإذ كانوا يُكلِّمونَهُ يومًا فيومًا ولَمْ يَكُنْ يَسمَعْ لهُمْ، أخبَروا هامانَ ليَرَوْا هل يَقومُ كلامُ مُردَخايَ، لأنَّهُ أخبَرَهُمْ بأنَّهُ يَهوديٌّ.

٥ ولَمّا رأى هامانُ أنَّ مُردَخايَ لا يَجثو ولا يَسجُدُ لهُ، امتَلأ هامانُ غَضَبًا.

٦ وازدُريَ في عَينَيهِ أنْ يَمُدَّ يَدَهُ إلَى مُردَخايَ وحدَهُ، لأنَّهُمْ أخبَروهُ عن شَعبِ مُردَخايَ. فطَلَبَ هامانُ أنْ يُهلِكَ جميعَ اليَهودِ الّذينَ في كُلِّ مَملكَةِ أحَشويروشَ، شَعبَ مُردَخايَ.

٧ في الشَّهرِ الأوَّلِ، أيْ شَهرِ نيسانَ، في السَّنَةِ الثّانيَةِ عشَرَةَ للمَلِكِ أحَشويروشَ، كانوا يُلقونَ فورًا، أيْ قُرعَةً، أمامَ هامانَ، مِنْ يومٍ إلَى يومٍ، ومِنْ شَهرٍ إلَى شَهرٍ، إلَى الثّاني عشَرَ، أيْ شَهرِ أذارَ.

٨ فقالَ هامانُ للمَلِكِ أحَشويروشَ: «إنَّهُ مَوْجودٌ شَعبٌ مّا مُتَشَتِّتٌ ومُتَفَرِّقٌ بَينَ الشُّعوبِ في كُلِّ بلادِ مَملكَتِكَ، وسُنَنُهُمْ مُغايِرَةٌ لجميعِ الشُّعوبِ، وهُم لا يَعمَلونَ سُنَنَ المَلِكِ، فلا يَليقُ بالمَلِكِ تركُهُمْ.

٩ فإذا حَسُنَ عِندَ المَلِكِ فليُكتَبْ أنْ يُبادوا، وأنا أزِنُ عشَرَةَ آلافِ وزنَةٍ مِنَ الفِضَّةِ في أيدي الّذينَ يَعمَلونَ العَمَلَ ليؤتَى بها إلَى خَزائنِ المَلِكِ».

١٠ فنَزَعَ المَلِكُ خاتَمَهُ مِنْ يَدِهِ وأعطاهُ لهامانَ بنِ هَمَداثا الأجاجيِّ عَدوِّ اليَهودِ.

١١ وقالَ المَلِكُ لهامانَ: «الفِضَّةُ قد أُعطيَتْ لكَ، والشَّعبُ أيضًا، لتَفعَلَ بهِ ما يَحسُنُ في عَينَيكَ».

١٢ فدُعيَ كُتّابُ المَلِكِ في الشَّهرِ الأوَّلِ، في اليومِ الثّالِثَ عشَرَ مِنهُ، وكُتِبَ حَسَبَ كُلِّ ما أمَرَ بهِ هامانُ إلَى مَرازِبَةِ المَلِكِ وإلَى وُلاةِ بلادٍ فبلادٍ، وإلَى رؤَساءِ شَعبٍ فشَعبٍ، كُلِّ بلادٍ ككِتابَتِها، وكُلِّ شَعبٍ كلِسانِهِ، كُتِبَ باسمِ المَلِكِ أحَشويروشَ وخُتِمَ بخاتَمِ المَلِكِ.

١٣ وأُرسِلَتِ الكِتاباتُ بيَدِ السُّعاةِ إلَى كُلِّ بُلدانِ المَلِكِ لإهلاكِ وقَتلِ وإبادَةِ جميعِ اليَهودِ، مِنَ الغُلامِ إلَى الشَّيخِ والأطفالِ والنِّساءِ في يومٍ واحِدٍ، في الثّالِثَ عشَرَ مِنَ الشَّهرِ الثّاني عشَرَ، أيْ شَهرِ أذارَ، وأنْ يَسلِبوا غَنيمَتَهُمْ.

١٤ صورَةُ الكِتابَةِ المُعطاةِ سُنَّةً في كُلِّ البُلدانِ، أُشهِرَتْ بَينَ جميعِ الشُّعوبِ ليكونوا مُستَعِدّينَ لهذا اليومِ.

١٥ فخرجَ السُّعاةُ وأمرُ المَلِكِ يَحُثُّهُمْ، وأُعطيَ الأمرُ في شوشَنَ القَصرِ. وجَلَسَ المَلِكُ وهامانُ للشُّربِ، وأمّا المدينةُ شوشَنُ فارتَبَكَتْ.


أستير ٤

مردخاي يحث أستير على معاونة شعبها

١ ولَمّا عَلِمَ مُردَخايُ كُلَّ ما عُمِلَ، شَقَّ مُردَخايُ ثيابَهُ ولَبِسَ مِسحًا برَمادٍ وخرجَ إلَى وسَطِ المدينةِ وصَرَخَ صَرخَةً عظيمَةً مُرَّةً،

٢ وجاءَ إلَى قُدّامِ بابِ المَلِكِ، لأنَّهُ لا يَدخُلُ أحَدٌ بابَ المَلِكِ وهو لابِسٌ مِسحًا.

٣ وفي كُلِّ كورَةٍ حَيثُما وصَلَ إليها أمرُ المَلِكِ وسُنَّتُهُ، كانتْ مَناحَةٌ عظيمَةٌ عِندَ اليَهودِ، وصَوْمٌ وبُكاءٌ ونَحيبٌ. وانفَرَشَ مِسحٌ ورَمادٌ لكَثيرينَ.

٤ فدَخَلَتْ جَواري أستيرَ وخُصيانُها وأخبَروها، فاغتَمَّتِ المَلِكَةُ جِدًّا وأرسَلَتْ ثيابًا لإلباسِ مُردَخايَ، ولأجلِ نَزعِ مِسحِهِ عنهُ، فلم يَقبَلْ.

٥ فدَعَتْ أستيرُ هَتاخَ، واحِدًا مِنْ خِصيانِ المَلِكِ الّذي أوقَفَهُ بَينَ يَدَيها، وأعطَتهُ وصيَّةً إلَى مُردَخايَ لتَعلَمَ ماذا ولِماذا.

٦ فخرجَ هَتاخُ إلَى مُردَخايَ إلَى ساحَةِ المدينةِ الّتي أمامَ بابِ المَلِكِ.

٧ فأخبَرَهُ مُردَخايُ بكُلِّ ما أصابَهُ، وعَنْ مَبلَغِ الفِضَّةِ الّذي وعَدَ هامانُ بوَزنِهِ لخَزائنِ المَلِكِ عن اليَهودِ لإبادَتِهِمْ،

٨ وأعطاهُ صورَةَ كِتابَةِ الأمرِ الّذي أُعطيَ في شوشَنَ لإهلاكِهِمْ، لكَيْ يُريَها لأستيرَ، ويُخبِرَها ويوصيَها أنْ تدخُلَ إلَى المَلِكِ وتَتَضَرَّعَ إليهِ وتَطلُبَ مِنهُ لأجلِ شَعبِها.

٩ فأتَى هَتاخُ وأخبَرَ أستيرَ بكلامِ مُردَخايَ.

١٠ فكلَّمَتْ أستيرُ هَتاخَ وأعطَتهُ وصيَّةً إلَى مُردَخايَ:

١١ «إنَّ كُلَّ عَبيدِ المَلِكِ وشُعوبِ بلادِ المَلِكِ يَعلَمونَ أنَّ كُلَّ رَجُلٍ دَخَلَ أو امرأةٍ إلَى المَلِكِ، إلَى الدّارِ الدّاخِليَّةِ ولَمْ يُدعَ، فشَريعَتُهُ واحِدَةٌ أنْ يُقتَلَ، إلّا الّذي يَمُدُّ لهُ المَلِكُ قَضيبَ الذَّهَبِ فإنَّهُ يَحيا. وأنا لم أُدعَ لأدخُلَ إلَى المَلِكِ هذِهِ الثَّلاثينَ يومًا».

١٢ فأخبَروا مُردَخايَ بكلامِ أستيرَ.

١٣ فقالَ مُردَخايُ أنْ تُجاوَبَ أستيرُ: «لا تفتَكِري في نَفسِكِ أنَّكِ تنجينَ في بَيتِ المَلِكِ دونَ جميعِ اليَهودِ.

١٤ لأنَّكِ إنْ سكَتِّ سُكوتًا في هذا الوقتِ يكونُ الفَرَجُ والنَّجاةُ لليَهودِ مِنْ مَكانٍ آخَرَ، وأمّا أنتِ وبَيتُ أبيكِ فتبيدونَ. ومَنْ يَعلَمُ إنْ كُنتِ لوقتٍ مِثلِ هذا وصَلتِ إلَى المُلكِ؟».

١٥ فقالَتْ أستيرُ أنْ يُجاوَبَ مُردَخايُ:

١٦ «اذهَبِ اجمَعْ جميعَ اليَهودِ المَوْجودينَ في شوشَنَ وصوموا مِنْ جِهَتي ولا تأكُلوا ولا تشرَبوا ثَلاثَةَ أيّامٍ ليلًا ونهارًا. وأنا أيضًا وجَواريَّ نَصومُ كذلكَ. وهكذا أدخُلُ إلَى المَلِكِ خِلافَ السُّنَّةِ. فإذا هَلكتُ، هَلكتُ».

١٧ فانصَرَفَ مُردَخايُ وعَمِلَ حَسَبَ كُلِّ ما أوصَتهُ بهِ أستيرُ.

تأمل: خطة محكمة

أستير 3-4

رفضت أستير في البداية أن تدخل إلى الملك أحشويروش لكي تتضرع لأجل نجاة شعبها من مؤامرة هامان لإبادة اليهود، لأن ذلك سيعرض حياتها للخطر. وفي ذلك الوقت، أرسل مردخاي لأستير يقول لها: "... وَمنْ يَعْلَمُ إِنْ كُنْتِ لِوَقْتٍ مِثْلِ هذَا وَصَلْتِ إِلَى الْمُلْكِ؟" (أس14:4). أي أنه ابتدأ يفكر في أن الرب قد دبر من البداية أن تكون أستير ملكة، وفي ذلك الوقت بالذات، لتنقذ شعبها من الهلاك. وكانت كلمات مردخاي هذه هي عين الحقيقة، فلم تكن تفاصيل أحداث خلع وشتي من منصبها كملكة، واختيار أستير اليهودية وتنصيبها ملكة بدلًا منها، وإخفاء أستير حقيقة شعبها وجنسها؛ لم يكن ذلك كله إلا خيوطًا في يد الله القدير لينسج منها قصة النجاة العظيمة من مؤامرة هامان الشرير.

عزيزي القارئ، إن حياتنا ليست صدفة، وتفاصيل حياتنا ليست صدفة. قد وضع الرب لكل واحد منا خطة محكمة وغاية من حياته. يقول الكتاب: "لأَنَّنَا نَحْنُ عَمَلُهُ، مَخْلُوقِينَ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ لأَعْمَال صَالِحَةٍ، قَدْ سَبَقَ اللهُ فَأَعَدَّهَا لِكَيْ نَسْلُكَ فِيهَا." (أف10:2).

إلهي العظيم، أشكرك لأن كل تفاصيل حياتي هي في يدك. هبني أن أسير وفق مشيئتك، وأن أقوم بالأعمال الصالحة التي قد سبقت وأعددتها لأعملها.

شارك الرسالة
المزامير ١٠٦: ١ - ٢٣

المَزاميرُ ١٠٦

١ هَلِّلويا. اِحمَدوا الرَّبَّ لأنَّهُ صالِحٌ، لأنَّ إلَى الأبدِ رَحمَتَهُ.

٢ مَنْ يتَكلَّمُ بجَبَروتِ الرَّبِّ؟ مَنْ يُخبِرُ بكُلِّ تسابيحِهِ؟

٣ طوبَى للحافِظينَ الحَقَّ ولِلصّانِعِ البِرَّ في كُلِّ حينٍ.

٤ اذكُرني يا رَبُّ برِضا شَعبِكَ. تعَهَّدني بخَلاصِكَ،

٥ لأرَى خَيرَ مُختاريكَ. لأفرَحَ بفَرَحِ أُمَّتِكَ. لأفتَخِرَ مع ميراثِكَ.

٦ أخطأنا مع آبائنا. أسأنا وأذنَبنا.

٧ آباؤُنا في مِصرَ لم يَفهَموا عَجائبَكَ. لم يَذكُروا كثرَةَ مَراحِمِكَ، فتمَرَّدوا عِندَ البحرِ، عِندَ بحرِ سوفٍ.

٨ فخَلَّصَهُمْ مِنْ أجلِ اسمِهِ، ليُعَرِّفَ بجَبَروتِهِ.

٩ وانتَهَرَ بحرَ سوفٍ فيَبِسَ، وسَيَّرَهُمْ في اللُّجَجِ كالبَرّيَّةِ.

١٠ وخَلَّصَهُمْ مِنْ يَدِ المُبغِضِ، وفَداهُمْ مِنْ يَدِ العَدوِّ.

١١ وغَطَّتِ المياهُ مُضايِقيهِمْ. واحِدٌ مِنهُمْ لم يَبقَ.

١٢ فآمَنوا بكلامِهِ. غَنَّوْا بتسبيحِهِ.

١٣ أسرَعوا فنَسوا أعمالهُ. لم يَنتَظِروا مَشورَتَهُ.

١٤ بل اشتَهَوْا شَهوَةً في البَرّيَّةِ، وجَرَّبوا اللهَ في القَفرِ.

١٥ فأعطاهُمْ سؤلهُمْ، وأرسَلَ هُزالًا في أنفُسِهِمْ.

١٦ وحَسَدوا موسى في المَحَلَّةِ، وهارونَ قُدّوسَ الرَّبِّ.

١٧ فتحَتِ الأرضُ وابتَلَعَتْ داثانَ، وطَبَقَتْ علَى جَماعَةِ أبيرامَ،

١٨ واشتَعَلَتْ نارٌ في جَماعَتِهِمْ. اللَّهيبُ أحرَقَ الأشرارَ.

١٩ صَنَعوا عِجلًا في حوريبَ، وسَجَدوا لتِمثالٍ مَسبوكٍ،

٢٠ وأبدَلوا مَجدَهُمْ بمِثالِ ثَوْرٍ آكِلِ عُشبٍ.

٢١ نَسوا اللهَ مُخَلِّصَهُمُ، الصّانِعَ عَظائمَ في مِصرَ،

٢٢ وعَجائبَ في أرضِ حامٍ، ومَخاوِفَ علَى بحرِ سوفٍ،

٢٣ فقالَ بإهلاكِهِمْ. لولا موسى مُختارُهُ وقَفَ في الثَّغرِ قُدّامَهُ ليَصرِفَ غَضَبَهُ عن إتلافِهِمْ.